المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هل يجوز للطالب أن يقرأ على شيخه عبر التليفون أو الإنترنت



نور مشرق
02-02-2009, 16:31
(بسم الل)


هل يجوز للطالب أن يقرأ على شيخه عبر التليفون أو الإنترنت


من كتاب سؤال وجواب في الاجازات القرآنية


لقد كثُر الكلام على القراءة عبر التليفون والإنترنت في هذه الآونة الأخيرة ، وذلك لأن التليفون وغيره لم يكن في عهد المتقدمين ، فأقول وبالله التوفيق :


يجوز أن يقرأ الطالب على شيخه عبر التليفون وغيره خاصة إذا كان الشيخ كفيفاً فمن المعلوم أن الشيخ الكفيف لا يرى من يقرأ عليه وهو جالس معه في الغرفة ، فما الفرق بين أن يقرأ الطالب عليه أمامه وبين أن يقرأ عليه عبر التليفون وغيره ؟!
ولكن هناك بعض الضوابط وهي :
1-أن يكون الشيخ عنده قوة ملاحظة في حركات فم الطالب من إتمام الحركات ، وعدم ضم الشفتين في غير موضعه ، وغير ذلك من الأشياء الدقيقة .
2-أن يكون صوت التليفون صافيا نقيا دون تقطيع أو تشويش حتى يتسنى للشيخ أن يسمع القراءة جيدا ، وكذلك الإنترنت ، سواء على الماسنجر أو البالتوك ، فإن هذا الأمر يتطلب في القرآن خصوصا ، لقراءته بكيفية مخصوصة ، أما الحديث فغير القرآن من حيث الأداء والكيفية .


3- أن يكون الشيخ على ثقة بهذا الطالب في إتقانه وتجويده ، خاصة في حركات الفم ، ولا سيما إذا كان هذا الطالب مجازا من أحد المشايخ .
4-هناك بعض الأشياء المهمة لابد للطالب أن يتلقاها من شيخه ويراه وهو يقرؤها مثل الروم والإشمام وغير ذلك ، فعلى الطالب أن يسأل شيخه عن ذلك عندما يحضر إليه.
تنبيه:
لا ينبغي التساهل في هذا الأمر ، إلا لمن يسكن بعيدا عن الشيخ من باب التسهيل والرحمة عليه .
وبالجملة فإن هذه الخدمة " التليفون والإنترنت " من النعم التي أنعم الله بها علينا خاصة إذا استخدمت في العلم مثل قراءة القرآن والحديث وغير ذلك من العلوم النافعة ، وهناك بعض المشايخ يقرءون عبر هذه الأشياء ومنهم :
1-شيخنا الشيخ / عبد الباسط هاشم – حفظه الله تعالى –
2- الشيخ / محمد عبد الحميد السكندري _ حفظه الله -
3-شيخنا الشيخ / محمد نبهان مصري –حفظه الله تعالى –
4-الشيخ المحدث / عبد الوكيل عبد الحق الهاشمي – حفظه الله تعالى - .


والله اعلم


منقول

محمد السيد المتولى
02-02-2009, 19:18
اذا كان الطالب فى بلد اخر او محافظة اخرى : فأين هذا التليفون الذى سيكون صوته نقيا و غير مشوش ولا ينقطع

ثم ما علاقة كون الشيخ كفيفا ام لا بالقراءة فى التليفون

واذا كان الشيخ متأكدا من اتقان الطالب و تجويده و حركات فمه فلماذا لا يجيزه مباشرة بدون التليفون فسيكون هذا

ايسر و اسهل و سيكون له على الاقل اصل كما فعل ابن الجزرى عندما ارسل يطلب الاجازه من بعض المشايخ فى بلاد اخرى كما قال فى النشر

وعموما : انا لا ارى جواز مثل هذه الاجازة وان كان يعتمدها مشايخ كبار
والله تعالى اعلى و اعلم

ال باشا
02-02-2009, 23:48
اذا كان الطالب فى بلد اخر او محافظة اخرى : فأين هذا التليفون الذى سيكون صوته نقيا و غير مشوش ولا ينقطع

ثم ما علاقة كون الشيخ كفيفا ام لا بالقراءة فى التليفون

واذا كان الشيخ متأكدا من اتقان الطالب و تجويده و حركات فمه فلماذا لا يجيزه مباشرة بدون التليفون فسيكون هذا

ايسر و اسهل و سيكون له على الاقل اصل كما فعل ابن الجزرى عندما ارسل يطلب الاجازه من بعض المشايخ فى بلاد اخرى كما قال فى النشر

وعموما : انا لا ارى جواز مثل هذه الاجازة وان كان يعتمدها مشايخ كبار
والله تعالى اعلى و اعلم

بارك الله فيك اختي نور على الموضوع القيم

و بالنسبة لرد الاخ المتولي اقول كيف لا ترى جواز هذه الطريقة و على ماذا اعتمدت في ردها من الناحية المنهجية في التلقي, فالشيخ الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري عندما افتى بجواز المسالة وضع شروط وضوابط يجب الالتزام بها و ان اختل احدها فلا يعتد بها و كما تعلم مشايخ كبار من ذوي الفضل في القراءة يتلقوتها بالقبول و الله اعلم و الموفق للصواب

الوهراني
03-02-2009, 00:37
السلام عليكم و رحمة الله
أخي الفاضل ....... جزاك الله خيرا على حرصك ... و زادك الله علما و تقى ..... و إن كنت أود أن تبدأ بمقدمات في ردك ... على الأقل الثناء على الشيخ مادام رأيك مخالف لرأيه



اذا كان الطالب فى بلد اخر او محافظة اخرى : فأين هذا التليفون الذى سيكون صوته نقيا و غير مشوش ولا ينقطع
الشيخ وضع نقاوة الصوت و عدم التشويش ضابطا .... يعني إذا توفر الشرط جاز الإقراء و إن لم يتوفر لم يجز .... و نفيك لإمكانية تحصيل هذا الشرط يفتقر إلى الدليل ...... و يكذبه الواقع
ثم ما علاقة كون الشيخ كفيفا ام لا بالقراءة فى التليفون
العلاقة ظاهرة جدا .... و هما يشتركان في عدم رؤية الطالب .. فـتنبه

واذا كان الشيخ متأكدا من اتقان الطالب و تجويده و حركات فمه فلماذا لا يجيزه مباشرة بدون التليفون فسيكون هذا
سبحان الله ... تجيز الإجازة مباشرة بمجرد التأكد من الإتقان ..... و لا تجيز الإجازة بالإقراء مع التأكد من الإتقان !!!!!!!!!!!!
ايسر و اسهل و سيكون له على الاقل اصل كما فعل ابن الجزرى عندما ارسل يطلب الاجازه من بعض المشايخ فى بلاد اخرى كما قال فى النشر

وعموما : انا لا ارى جواز مثل هذه الاجازة وان كان يعتمدها مشايخ كبار
والله تعالى اعلى و اعلم
أرجو أن يتسع صدرك أخي الكريم لهذا التعقيب البسيط
و أعتذر من أستاذتنا نور مشرق على التطفل ...... و أرجو إن كانت ملاحظاتي في غير مكانها أن تصححها أو تعدلها .. و هي مشكورة مسبقا

محمد السيد المتولى
03-02-2009, 02:02
اولا : انا لم اقل مشايخ كبار وسكت فبرجاء من الاخت المشرفه عدم حذف اى جزئيات من الرد

ثانيا : بالنسبة لاشتراط عدم التشويش ووضوح الصوت : ماذا سيفعل الشيخ او الطالب اذا كان النت بطيئا فيصل صوت الطالب متقطعا او حتى كان النت مقطوعا وهذا ما حدث من فترة قريبة و عرضة للتكرار

ثالثا : بالنسبة لكون الشيخ كفيفا ام لا : فالكفيف و المبصر يستويان فى الامر عند القراءة فى التليفون او النت

وبالنسبة للاجازه مع الاقراء : فيا سيدى الفاضل انا اتكلم عن واقع فشرط الشيخ الدكتور بارك الله فيه هو ان يكون الشيخ متأكدا من اتقان الطالب واثقا من تجويده مجازا من شيخ آخر فماذا ينقص مثل هذا الطالب

واخيرا الفرق بين ان يجلس الطالب امام الشيخ وان يقرأ فى النت او اى وسيله اخرى :

1- وضوح الصوت و ضمان عدم انشغال الشيخ اوالطالب بشىء اثناء القراءة

2- يتأكد الشيخ من ان الطالب يقرأ من حفظه و ليس من المصحف كما كنا نشاهد بأعيننا اثناء جلوسنا مع المشايخ فما بالكم بمن يقرأ فى بيته

3- بركة العلم و ثواب السعى الى طلبه

واخيرا اخى الفاضل : الطالب الذى سيقرأ على شيخ فى النت او التليفون , ألا يوجد حوله او قريبا منه من يقرأ عليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وجزاكم الله خيرا

نور مشرق
03-02-2009, 02:42
بارك الله فيك اختي نور على الموضوع القيم

و بالنسبة لرد الاخ المتولي اقول كيف لا ترى جواز هذه الطريقة و على ماذا اعتمدت في ردها من الناحية المنهجية في التلقي, فالشيخ الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري عندما افتى بجواز المسالة وضع شروط وضوابط يجب الالتزام بها و ان اختل احدها فلا يعتد بها و كما تعلم مشايخ كبار من ذوي الفضل في القراءة يتلقوتها بالقبول و الله اعلم و الموفق للصواب

بارك الله فيك اخي الفاضل وجزاك الله خيرا





السلام عليكم و رحمة الله
أخي الفاضل ....... جزاك الله خيرا على حرصك ... و زادك الله علما و تقى ..... و إن كنت أود أن تبدأ بمقدمات في ردك ... على الأقل الثناء على الشيخ مادام رأيك مخالف لرأيه



أرجو أن يتسع صدرك أخي الكريم لهذا التعقيب البسيط
و أعتذر من أستاذتنا نور مشرق على التطفل ...... و أرجو إن كانت ملاحظاتي في غير مكانها أن تصححها أو تعدلها .. و هي مشكورة مسبقا


بارك الله فيك اخي الوهراني وليس تطفل بالعكس بامكانك الرد ومسموح للجميع هو باب للنقاش
وكل شخص له وجه نظر في هذا الموضوع حياه الله
اشكرك اخي على ثقتك بالعكس ملاحظتك ما شاء الله جزاك الله خيرا

نور مشرق
03-02-2009, 02:45
اولا : انا لم اقل مشايخ كبار وسكت فبرجاء من الاخت المشرفه عدم حذف اى جزئيات من الرد

ثانيا : بالنسبة لاشتراط عدم التشويش ووضوح الصوت : ماذا سيفعل الشيخ او الطالب اذا كان النت بطيئا فيصل صوت الطالب متقطعا او حتى كان النت مقطوعا وهذا ما حدث من فترة قريبة و عرضة للتكرار

ثالثا : بالنسبة لكون الشيخ كفيفا ام لا : فالكفيف و المبصر يستويان فى الامر عند القراءة فى التليفون او النت

وبالنسبة للاجازه مع الاقراء : فيا سيدى الفاضل انا اتكلم عن واقع فشرط الشيخ الدكتور بارك الله فيه هو ان يكون الشيخ متأكدا من اتقان الطالب واثقا من تجويده مجازا من شيخ آخر فماذا ينقص مثل هذا الطالب

واخيرا الفرق بين ان يجلس الطالب امام الشيخ وان يقرأ فى النت او اى وسيله اخرى :

1- وضوح الصوت و ضمان عدم انشغال الشيخ اوالطالب بشىء اثناء القراءة

2- يتأكد الشيخ من ان الطالب يقرأ من حفظه و ليس من المصحف كما كنا نشاهد بأعيننا اثناء جلوسنا مع المشايخ فما بالكم بمن يقرأ فى بيته

3- بركة العلم و ثواب السعى الى طلبه

واخيرا اخى الفاضل : الطالب الذى سيقرأ على شيخ فى النت او التليفون , ألا يوجد حوله او قريبا منه من يقرأ عليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وجزاكم الله خيرا

اخي الفاضل جزاك الله خيرا على مشاركتك
اخي انا حذفت فقط اسم الشيخ الذي ذكرته وما تعرضت لاي جزء من ردك
لان قوانين المنتدى هنا تمنع ذكر اسماء معينة

محمد أحمد مغربي
03-02-2009, 09:38
أحسن الله إليك أخي "متولي"، وهدانا الله وإياك إلى الصراط المستقيم

هاك ردا على كلامك؛ أرجو منك قبوله بصدر رحب


اولا : انا لم اقل مشايخ كبار وسكت فبرجاء من الاخت المشرفه عدم حذف اى جزئيات من الرد

لمشرف الركن تحرير مشاركات ومواضيع الأعضاء بما يراه مناسبا لقوانين المنتدى والآداب العامة، فالمشرف أكثر اطلاعا على هذه الضوابط وأدرى بما يناسب المنتدى، وأنا رغم عدم اطلاعي على المحذوف إلا أني أجزم أن الحذف كان الأولى (مع عدم إساءة الظن بك).


ثانيا : بالنسبة لاشتراط عدم التشويش ووضوح الصوت : ماذا سيفعل الشيخ او الطالب اذا كان النت بطيئا فيصل صوت الطالب متقطعا او حتى كان النت مقطوعا وهذا ما حدث من فترة قريبة و عرضة للتكرار


اشتراط عدم التشويش ووضوح الصوت لا بأس به، فهذا متوفر للغاية وبخاصة بعد التقدم الهائل في وسائل الاتصال وعدم اطلاعك على ذلك لا يدفعك للطعن في الشرط
أما بطؤ الاتصال في الانترنت مما يتبعه تقطع صوت الطالب فهذا أمر نادر أو قليل الحدوث والنادر لا حكم له، والشيخ ترك الكلام عن هذا الأمر لأنه مفهوم بداهة، وحدوث هذا الشيء معك لا يقتضي حدوثه للعموم، والكلام هنا عام وليس مفصلا


ثالثا : بالنسبة لكون الشيخ كفيفا ام لا : فالكفيف و المبصر يستويان فى الامر عند القراءة فى التليفون او النت


أنت لم تفهم مقصود الشيخ في هذه النقطة، فالشيخ يوجد وجه شبه بين الحالتين (حالة الشيخ الكفيف) و(حالة القراء عبر الهاتف) ووجه الشبه أن المقرئ في كلا الحاتين لا يرى القارئ، فكأنه يقول : "لو كانت القراءة عبر الهاتف ممنوعة لأن المقرئ لا يرى القارئ فالقراءة على المقرئ الكفيف أيضا ممنوعة بالقياس"



وبالنسبة للاجازه مع الاقراء : فيا سيدى الفاضل انا اتكلم عن واقع فشرط الشيخ الدكتور بارك الله فيه هو ان يكون الشيخ متأكدا من اتقان الطالب واثقا من تجويده مجازا من شيخ آخر فماذا ينقص مثل هذا الطالب



ينقصه علو الإسناد وزيادة الإتقان واكتساب مزيد من العلم وشرف القراءة على الأكابر، وقد قال شيخنا الشيخ عبد الفتاح المرصفي - رحمه الله : "علو الإسناد قربة من الله"، ولو كان هذا الطالب لا ينقصه شيء فخبرني بالله؛ لماذا إذن رحل المحثون والمقرئون وجابوا البلاد في سبيل علو الإسناد؟ لماذا قرأ المخللاتي على المتولي رغم قراءته على الدري التهامي ؟ وهذا دأب المحققين من القراء والمحدثين فلنا فيهم أسوة


واخيرا الفرق بين ان يجلس الطالب امام الشيخ وان يقرأ فى النت او اى وسيله اخرى :

1- وضوح الصوت و ضمان عدم انشغال الشيخ اوالطالب بشىء اثناء القراءة

2- يتأكد الشيخ من ان الطالب يقرأ من حفظه و ليس من المصحف كما كنا نشاهد بأعيننا اثناء جلوسنا مع المشايخ فما بالكم بمن يقرأ فى بيته

3- بركة العلم و ثواب السعى الى طلبه

واخيرا اخى الفاضل : الطالب الذى سيقرأ على شيخ فى النت او التليفون , ألا يوجد حوله او قريبا منه من يقرأ عليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وجزاكم الله خيرا



1- وضوح الصوت (رددنا عليه من قبل) أما عدم الانشغال فهذا قد يقع أثناء القراءة المباشرة وقد كان بعض مشايخنا ينام أثناء قراءة الطلاب عليه ويفيق عند الخطإ، فهذا لا يتعلق بالقراءة الهاتفية

2- مسألة تأكد الشيخ من قراءة الطالب من حفظه أظن أن أي شيخ فطن يمكنه كشف ذلك بمنتهى اليسر ويسعه أن يعمد إلى بعض الطرق التي تكشف ذلك، كما أن هذه أمانة القارئ والأصل إحسان الظن، وعلى كل الأحوال قراءة الغيب ليست شرطا في الإجازة بل إن شيخنا الشيخ عبد الباسط هاشم كان يغضب إذا قرأ الطالب عليه من حفظه وكان يزجره لهذا الفعل، وهذا بعد تأكده من كونه حافظا، ولعلك تعلم أن القراء العشرة وشيوخهم كانوا يجيزون الطالب بطريقة العرض لا بطريقة التسميع من الحفظ

3- بركة العلم (لا انتفاء لها والحالة هذه) ثواب السعي إليه (يؤجر المرء على ما نوى من فعل وحيل بينه وبينه ولا تنس حديث النبي صلى الله عليه وسلم عند البخاري وغيره (... حبسهم العذر) ولعل كلام الشيخ المفتي واضح في ذلك لمن أنعم النظر)

4- واخيرا الطالب الذى سيقرأ على شيخ فى النت او التليفون قد لا يوجد حوله او قريبا منه من يقرأ عليه، وإن وجدوا قد يحتاج إلى القراءة على غيرهم لما بينا من أسباب آنفا

وأخيرا : هذا الفعل درج عليه كثير من أهل العلم في زمننا الحاضر وأبرز هؤلاء فضيلة الشيخ المحدث أبي إسحاق الحويني حفظه الله فهو يقرأ هذه الأيام على شيخنا الجليل فضيلة الدكتور عبد الباسط هاشم عبر الهاتف

أرجو أن تكون قد انتفعت به

أخوك محمد مغربي

أبوخباب الدرعمي
04-02-2009, 18:14
(بسم الل)

هل يجوز للطالب أن يقرأ على شيخه عبر التليفون أو الإنترنت

فتوى أجاب عنها فضيلة الشيخ

الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري

لقد كثُر الكلام على القراءة عبر التليفون والإنترنت في هذه الآونة الأخيرة ، وذلك لأن التليفون وغيره لم يكن في عهد المتقدمين ، فأقول وبالله التوفيق :

يجوز أن يقرأ الطالب على شيخه عبر التليفون وغيره خاصة إذا كان الشيخ كفيفاً فمن المعلوم أن الشيخ الكفيف لا يرى من يقرأ عليه وهو جالس معه في الغرفة ، فما الفرق بين أن يقرأ الطالب عليه أمامه وبين أن يقرأ عليه عبر التليفون وغيره ؟!
ولكن هناك بعض الضوابط وهي :
1-أن يكون الشيخ عنده قوة ملاحظة في حركات فم الطالب من إتمام الحركات ، وعدم ضم الشفتين في غير موضعه ، وغير ذلك من الأشياء الدقيقة .
2-أن يكون صوت التليفون صافيا نقيا دون تقطيع أو تشويش حتى يتسنى للشيخ أن يسمع القراءة جيدا ، وكذلك الإنترنت ، سواء على الماسنجر أو البالتوك ، فإن هذا الأمر يتطلب في القرآن خصوصا ، لقراءته بكيفية مخصوصة ، أما الحديث فغير القرآن من حيث الأداء والكيفية .

3- أن يكون الشيخ على ثقة بهذا الطالب في إتقانه وتجويده ، خاصة في حركات الفم ، ولا سيما إذا كان هذا الطالب مجازا من أحد المشايخ .
4-هناك بعض الأشياء المهمة لابد للطالب أن يتلقاها من شيخه ويراه وهو يقرؤها مثل الروم والإشمام وغير ذلك ، فعلى الطالب أن يسأل شيخه عن ذلك عندما يحضر إليه.
تنبيه:
لا ينبغي التساهل في هذا الأمر ، إلا لمن يسكن بعيدا عن الشيخ من باب التسهيل والرحمة عليه .
وبالجملة فإن هذه الخدمة " التليفون والإنترنت " من النعم التي أنعم الله بها علينا خاصة إذا استخدمت في العلم مثل قراءة القرآن والحديث وغير ذلك من العلوم النافعة ، وهناك بعض المشايخ يقرءون عبر هذه الأشياء ومنهم :
1-شيخنا الشيخ / عبد الباسط هاشم – حفظه الله تعالى –
2- الشيخ / محمد عبد الحميد السكندري _ حفظه الله -
3-شيخنا الشيخ / محمد نبهان مصري –حفظه الله تعالى –
4-الشيخ المحدث / عبد الوكيل عبد الحق الهاشمي – حفظه الله تعالى - .

والله اعلم

منقول



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا على هذا النقل الطيب وبارك فيكم وفيما تقدمون
ولكن يجدر الإشارة إلى أن هذا الكلام ليس من كلام الشيخ
الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري حفظه الله
وإنما هو منقول من كلام فضيلة الشيخ حسن بن مصطفى الوراقى حفظه الله
في كتابه المسمى (الإجازات والأسانيد القرآنية سؤال وجواب) وهو مطبوع بفضل الله
ورأيت من المشرفة الفاضلة مكتوب كلمة منقول وهذا ما دفعني للكتابة هنا والتنبيه
وأرجو منها تصحيح المعلومة في المكان الذي نقلت منه فضيلتها
دمتم بخير حال
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نواف الموسى
04-02-2009, 23:42
الكلام في المسألة طويل جدا
ولكل فريق أدلة ولي عودة بإذن الله.

نور مشرق
05-02-2009, 00:14
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



جزاكم الله خيرا على هذا النقل الطيب وبارك فيكم وفيما تقدمون
ولكن يجدر الإشارة إلى أن هذا الكلام ليس من كلام الشيخ
الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري حفظه الله
وإنما هو منقول من كلام فضيلة الشيخ حسن بن مصطفى الوراقى حفظه الله
في كتابه المسمى (الإجازات والأسانيد القرآنية سؤال وجواب) وهو مطبوع بفضل الله
ورأيت من المشرفة الفاضلة مكتوب كلمة منقول وهذا ما دفعني للكتابة هنا والتنبيه
وأرجو منها تصحيح المعلومة في المكان الذي نقلت منه فضيلتها
دمتم بخير حال
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته





بارك الله فيك اخي الفاضل وزادك الله حرصا ووفقك الله وسدد خطاك
صاحب الكتاب هو كما ذكرت صحيح
حسن بن مصطفى الوراقي المصري
عضو هيئة التدريس بقسم الدراسات القرآنية – كلية المعلمين بالطائف –
والمقرئ بالمعهد العلمي الأزهري بمساكن كورنيش النيل – روض الفرج – القاهرة
اما هذه الفتوى اخي الكريم اجاب عنها
الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري
جزاك الله خيرا

نور مشرق
05-02-2009, 00:19
الكلام في المسألة طويل جدا
ولكل فريق أدلة ولي عودة بإذن الله.

حياك الله اخانا وشيخنا قارئ الشمال
ننتظر عودتك اخي

ابو ايوب ءال علي
05-02-2009, 00:24
السلام عليكم اخوتي في الله
احببت ان انبه فضيلتكم على ان هناك فرق بين القراءة على الشيخ عبر النت -مجرد قراءة فقط- وبين الاجازة عبر النت.
اما الاولى فلا شك انها من باب التيسير على الناس لتعلم الخير
واما الثانية فهي التي فيها ما فيها , فهذا مانع وآخر مجيز
لكن السؤال الذي يطرح
هل اجازة الطالب الذي جلس بين يدي شيخه لها نفس الاعتبار مع الطالب الذي اجيز عبر النت؟
لا اقصد من حيث الاسم

الوهراني
05-02-2009, 00:41
لي عودة ان شاء الله

نور مشرق
05-02-2009, 00:45
السلام عليكم اخوتي في الله
احببت ان انبه فضيلتكم على ان هناك فرق بين القراءة على الشيخ عبر النت -مجرد قراءة فقط- وبين الاجازة عبر النت.
اما الاولى فلا شك انها من باب التيسير على الناس لتعلم الخير
واما الثانية فهي التي فيها ما فيها , فهذا مانع وآخر مجيز
لكن السؤال الذي يطرح
هل اجازة الطالب الذي جلس بين يدي شيخه لها نفس الاعتبار مع الطالب الذي اجيز عبر النت؟
لا اقصد من حيث الاسم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اخي نحن هنا قصدنا ما يسمى بالاجازة عبر النت او التلفون
وبالنسبة للسؤال اخانا اكيد الاجابة لا ليس لها نفس الاعتبار امر لا نقاش فيه
اخي احيانا الطالب يقرا على اكثر من الشيخ لنفس القراءة ( يقرا فقط )
بقصد التاكد من تحسين التلاوة ثم يجيزه شيخ واحد
هذا في الاماكن البلاد الموجود فيها الشيوخ ولكن للضرورة احكام
يعني المقيمين في بلاد النصارى ولا يوجد من يقرأهم ما العمل هنا نريد الاجابة

نور مشرق
05-02-2009, 00:47
لي عودة ان شاء الله

حياك الله اخانا الوهراني
ننتظر عودتك اخي للمشاركة
جزاك الله خيرا

ابو ايوب ءال علي
05-02-2009, 01:16
...............................................ولك ن للضرورة احكام
يعني المقيمين في بلاد النصارى ولا يوجد من يقرأهم


اختي بارك الله فيك
لكن هذا المقيم هل هو ممن عصمهم الله ولم يتغير نطقهم؟ لا شك انه تاثر لسانه بلغتهم , بل ان منا- ونحن في بلاد عربية -من لا يحسن نطق الحروف فما بالك بمن لغته اليومية- يتكلم بها- غير اللغة العربية؟ فالاولى له ان يجلس بين يدي شيخ يلقنه لغة القرءان


ما العمل هنا نريد الاجابة

الله اعلم
ننتظر مشايخ المنتدى
عسى فارئ الشمال ياتينا بالحل

ابو ايوب ءال علي
05-02-2009, 01:26
...............................................ولك ن للضرورة احكام
يعني المقيمين في بلاد النصارى ولا يوجد من يقرأهم


اختي بارك الله فيك
لكن هذا المقيم هل هو ممن عصمهم الله ولم يتغير نطقهم؟ لا شك انه تاثر لسانه بلغتهم , بل ان منا- ونحن في بلاد عربية -من لا يحسن نطق الحروف فما بالك بمن لغته اليومية- يتكلم بها- غير اللغة العربية؟ فالاولى له ان يجلس بين يدي شيخ يلقنه لغة القرءان


ما العمل هنا نريد الاجابة

الله اعلم
ننتظر مشايخ المنتدى
عسى فارئ الشمال ياتينا بالحل

نواف الموسى
05-02-2009, 01:41
أقول وبالله التوفيق والإعانة:
هذه المسألة من المسائل التي تكلم فيها العلماء فمنهم من اجاز ذلك ومنهم من لم يجز.
وأذكر أني كنت أقرأ على فضيلة شيخنا العلامة عبدالرافع رضوان علي الشرقاوي عضو لجنة مراجعة المصاحف في مجمع الملك فهد للطباعة المصحف وهو ممن تتلمذ على الزيات والسمنودي وغيرهم كنت أقرأ عليه في المسجد النبوي فاتاه سائل يسأل عن القراءة عبر النت فقال بهذا اللفظ هذا من التساهل والتلاعب بالإجازات فقال له السائل :وإن كان الشيخ أعمى فمثله إن قرأت عن طريق النت فقال الشيخ: الأصل في التعلم والإجازة اللقي وثني الركب امام المشايخ والاستفادة من سمتهم وأدبهم وهذا الذي عرفناه من مشايخنا. انتهى كلامه بتصرف قليل.
أما المتون العلمية فلاحرج في ذلك فممن يقرأ المتون عبرالجوال أيضا فضيلة شيخنا أيمن رشدي سويد وشيخنا عبدالفتاح مدكور وغيرهم.

والخلاصة أقول:بالنسبة للقرآن فيحفظ له هيبته فلابد من لقاء العلماء ولاستفادة منهم إلا ممن تعذر عليه ذلك وبحث ولم يجد,أما المتون العلمية فلاحرج فيها,وعودا على بدء أقول لكل فريق أدلته والله المستعان وعليه التكلان.
هذا ماكتبته على عجل ولي عودة.

نور مشرق
05-02-2009, 02:01
أقول وبالله التوفيق والإعانة:
هذه المسألة من المسائل التي تكلم فيها العلماء فمنهم من اجاز ذلك ومنهم من لم يجز.
وأذكر أني كنت أقرأ على فضيلة شيخنا العلامة عبدالرافع رضوان علي الشرقاوي عضو لجنة مراجعة المصاحف في مجمع الملك فهد للطباعة المصحف وهو ممن تتلمذ على الزيات والسمنودي وغيرهم كنت أقرأ عليه في المسجد النبوي فاتاه سائل يسأل عن القراءة عبر النت فقال بهذا اللفظ هذا من التساهل والتلاعب بالإجازات فقال له السائل :وإن كان الشيخ أعمى فمثله إن قرأت عن طريق النت فقال الشيخ: الأصل في التعلم والإجازة اللقي وثني الركب امام المشايخ والاستفادة من سمتهم وأدبهم وهذا الذي عرفناه من مشايخنا. انتهى كلامه بتصرف قليل.
أما المتون العلمية فلاحرج في ذلك فممن يقرأ المتون عبرالجوال أيضا فضيلة شيخنا أيمن رشدي سويد وشيخنا عبدالفتاح مدكور وغيرهم.

والخلاصة أقول:بالنسبة للقرآن فيحفظ له هيبته فلابد من لقاء العلماء ولاستفادة منهم إلا ممن تعذر عليه ذلك وبحث ولم يجد,أما المتون العلمية فلاحرج فيها,وعودا على بدء أقول لكل فريق أدلته والله المستعان وعليه التكلان.
هذا ماكتبته على عجل ولي عودة.


بارك الله فيك شيخنا قارئ الشمال وفيت وكفيت
والله نحمد الله حمدا كثيرا بأننا جلسنا امام مشايخنا وقرأنا بين ايديهم
جزاكم الله خيرا اخواني ويسر الله امور للجميع

محمد السيد المتولى
05-02-2009, 04:43
أقول وبالله التوفيق والإعانة:
هذه المسألة من المسائل التي تكلم فيها العلماء فمنهم من اجاز ذلك ومنهم من لم يجز.
وأذكر أني كنت أقرأ على فضيلة شيخنا العلامة عبدالرافع رضوان علي الشرقاوي عضو لجنة مراجعة المصاحف في مجمع الملك فهد للطباعة المصحف وهو ممن تتلمذ على الزيات والسمنودي وغيرهم كنت أقرأ عليه في المسجد النبوي فاتاه سائل يسأل عن القراءة عبر النت فقال بهذا اللفظ هذا من التساهل والتلاعب بالإجازات فقال له السائل :وإن كان الشيخ أعمى فمثله إن قرأت عن طريق النت فقال الشيخ: الأصل في التعلم والإجازة اللقي وثني الركب امام المشايخ والاستفادة من سمتهم وأدبهم وهذا الذي عرفناه من مشايخنا. انتهى كلامه بتصرف قليل.
أما المتون العلمية فلاحرج في ذلك فممن يقرأ المتون عبرالجوال أيضا فضيلة شيخنا أيمن رشدي سويد وشيخنا عبدالفتاح مدكور وغيرهم.

والخلاصة أقول:بالنسبة للقرآن فيحفظ له هيبته فلابد من لقاء العلماء ولاستفادة منهم إلا ممن تعذر عليه ذلك وبحث ولم يجد,أما المتون العلمية فلاحرج فيها,وعودا على بدء أقول لكل فريق أدلته والله المستعان وعليه التكلان.
هذا ماكتبته على عجل ولي عودة.


بارك الله فيكم شيخنا الفاضل ونفع بكم

الوهراني
07-02-2009, 17:37
لكن السؤال الذي يطرح
هل اجازة الطالب الذي جلس بين يدي شيخه لها نفس الاعتبار مع الطالب الذي اجيز عبر النت؟
لا اقصد من حيث الاسم

حياك الله أبا أيوب
طبعا هناك فرق كبير ... و قد كنت سأجيب بكلام قد كفانيه شيخنا قارئ الشمال فأجمل ... و هذا نصه " الأصل في التعلم و الإجازة اللقي وثني الركب امام المشايخ والاستفادة من سمتهم وأدبهم " و يزيد الفضل إذا كان الطالب قدر رحل إلى الشيخ


في الحقيقة لا أود أن أزيد عن كلام الإخوة فقد أجادوا و أفادوا ... فجزاهم الله عنا خيرا


و لكن لي ملاحظتان أود التنبيه إليهما قد تكونا - كما أرى - من الأهمية بمكان
و هما : الضرورة و البيان
فأما الضرورة فدرءا للتساهل و التلاعب بالإجازة من جهة ... و من جهة أخرى حتى لا تذهب سنة الرحلة فيتكاسل الطلبة عنها ........ كما ذهبت سنة الإجازة بالعرض حفظا بجواز الإجازة والإقراء عرضا من المصحف ... فتكاسل الطلاب على الحفظ و قلت همهم - و هذه المسألة أيضا تحتاج إلى نقاش كما أشار إليها أحد الإخوة في مداخلته -
و أما البيان فهو أن يصرح الطالب بأن الشيخ أجازه هاتفيا كأن يقول مثلا " قرأت على فلان هاتفيا أو أجازني شيخي فلان هاتفيا " أو أن يقول الشيخ " قرأ علي فلان هاتفيا و قد أجزته " و لو كانت الإجازة مكتوبة
و هذا درءا للتدليس و حتى لا يتوهم أن الطالب قد رحل إلى الشيخ طلبا للإجازة لما في الرحلة من ميزة و رفعة لصاحبها كما لا تخفى عليكم
و أذكر أني سمعت أن الشيخ الحويني - من التلفاز - عندما سئل عن التحديث هاتفيا فقال : يقول " حدثني فلان هاتفيا " و يصرح بها للعلة التي ذكرتها آنفا


أرجو أن يعطينا المشايخ رأيهم في مسألة البيان أو التصريح .... لأني لم أسمعها من أحد و لم أجدها في مداخلات الإخوة
و الشكر موصول لأستاذتنا نور مشرق على الموضوع المفيد .. و لجميع الإخوة المارين على الموضوع
جزاكم الله خيرا

ابو ايوب ءال علي
07-02-2009, 19:20
بارك الله فيكم اخي الوهراني
وكأنك ترى بالاجازة عبر النت ابتسامة

نور مشرق
07-02-2009, 19:52
ما شاء الله بارك الله فيك اخي الوهراني
والله يا اخي بصراحة اثرت هذا الموضوع لانه هذه الايام
اراه منتشر جدا وبكثرة
وايضا في البلاد التي يتواجد فيها الشيوخ المجيزين وخاصة بين للنساء

لي رأي اخي الوهراني كلامك هنا انا اراه صحيح

... و من جهة أخرى حتى لا تذهب سنة الرحلة فيتكاسل الطلبة عنها ........ كما ذهبت سنة الإجازة بالعرض حفظا بجواز الإجازة والإقراء عرضا من المصحف ... فتكاسل الطلاب على الحفظ و قلت همهم - و هذه المسألة أيضا تحتاج إلى نقاش كما أشار إليها أحد الإخوة في مداخلته -

ولكن يا اخي يمكن حلها بان نقول الطالب يعد نفسه ويهيأها للاجازة ( الاعداد للاجازة ) عبر النت والتلفون

ننتظر راي الاخوة كما بارك الله فيك

محمد السيد المتولى
07-02-2009, 22:46
ما شاء الله بارك الله فيك اخي الوهراني
والله يا اخي بصراحة اثرت هذا الموضوع لانه هذه الايام
اراه منتشر جدا وبكثرة
وايضا في البلاد التي يتواجد فيها الشيوخ المجيزين وخاصة بين للنساء

لي رأي اخي الوهراني كلامك هنا انا اراه صحيح

... و من جهة أخرى حتى لا تذهب سنة الرحلة فيتكاسل الطلبة عنها ........ كما ذهبت سنة الإجازة بالعرض حفظا بجواز الإجازة والإقراء عرضا من المصحف ... فتكاسل الطلاب على الحفظ و قلت همهم - و هذه المسألة أيضا تحتاج إلى نقاش كما أشار إليها أحد الإخوة في مداخلته -

ولكن يا اخي يمكن حلها بان نقول الطالب يعد نفسه ويهيأها للاجازة ( الاعداد للاجازة ) عبر النت والتلفون

ننتظر راي الاخوة كما بارك الله فيك

كان من الاولى ان يكون الموضوع من اوله متروكا للنقاش وليس نوعا من العرض و الاقرار و الاعتماد على الفتوى

فالان رأى الاخت المشرفة ان تكون القراءة ليست بغرض الاجازة ولكن بغرض التعلم

وما سبق كان خلاف ذلك
فنرجو التوضيح

الوهراني
07-02-2009, 23:07
كان من الاولى ان يكون الموضوع من اوله متروكا للنقاش وليس نوعا من العرض و الاقرار و الاعتماد على الفتوى

فالان رأى الاخت المشرفة ان تكون القراءة ليست بغرض الاجازة ولكن بغرض التعلم

وما سبق كان خلاف ذلك
فنرجو التوضيح
يا أخي الكريم لا تقلق كثيرا ...... و الموضوع من الأول معروض للنقاش ... و الفتوى وضعت كنقطة انطلاق للمناقشة ... فمنا المؤيد و منا المعارض .. و لكن بشرط التحلي بالآداب فقط ... و هذا مالتزم به الإخوة جميعا هنا و الحمد لله
و الفتوى هي للعرض أيضا إذ هي لأهل العلم و يمكن اعتمادها لمن ارتضتها نفسه ....
و أرجو أن تعطينا رأيك في مسألة " التصريح بالتلقي عن طريق الهاتف "

و أعتذر مرة أخرى لأستاذتنا .. عذرا

محمد السيد المتولى
07-02-2009, 23:38
و أرجو أن تعطينا رأيك في مسألة " التصريح بالتلقي عن طريق الهاتف "


هذا اولى واحرى بالمنع

فالذى يقرأ للاجازة يكون قد بلغ حدا مقبولا من الاتقان ومع ذلك لا ارى جواز تعلمه و تلقيه بغير ما

اعتدنا عليه من الجلوس امام المشايخ حفظهم الله جميعا فما بالك بمن لازال فى اول التعلم فهو اولى

بالجلوس امام الشيخ

وهذا رأيى المتواضع والله تعالى اعلى و اعلم

الوهراني
08-02-2009, 00:13
هذا اولى واحرى بالمنع

فالذى يقرأ للاجازة يكون قد بلغ حدا مقبولا من الاتقان ومع ذلك لا ارى جواز تعلمه و تلقيه بغير ما

اعتدنا عليه من الجلوس امام المشايخ حفظهم الله جميعا فما بالك بمن لازال فى اول التعلم فهو اولى

بالجلوس امام الشيخ

وهذا رأيى المتواضع والله تعالى اعلى و اعلم
جزاك الله خيرا أخي
عندي سؤال : شخص مقيم في بلاد الكفار - لضرورة ما - و لا يحسن القراءة و لم يجد هناك من يلقنه ... أيقرأ على شيخ بواسطة النت أو الهاتف ... على الأقل الفاتحة و بعض السور يقيم بها صلاته .. أم يصلي و يلحن في صلاته ؟

الوهراني
08-02-2009, 00:48
بارك الله فيكم اخي الوهراني
وكأنك ترى بالاجازة عبر النت ابتسامة
جزيت الجنة أبا أيوب
وكأنك لا ترى بالإجازة عبر النت :)
لم تعطنا رأيك في مسألة " التصريح بالتلقي عن طريق الهاتف " أنتظر رأيك

محمد السيد المتولى
08-02-2009, 00:55
جزاك الله خيرا أخي
عندي سؤال : شخص مقيم في بلاد الكفار - لضرورة ما - و لا يحسن القراءة و لم يجد هناك من يلقنه ... أيقرأ على شيخ بواسطة النت أو الهاتف ... على الأقل الفاتحة و بعض السور يقيم بها صلاته .. أم يصلي و يلحن في صلاته ؟

اولا : هل لا يوجد الان فى اى بلد كان من لا يعلم الناس دينهم ؟؟؟؟؟؟

امر يخالف الواقع فكل البلاد بها مسلمون و فيها من يعلمهم دينهم

وعلى كل حال فعلى افتراض حدوث ما تقول اخى الحبيب فستكون القراءة هنا واجبة عليه

واكرر ان افتراض حدوث هذا بعيد و يخالف الواقع

نور مشرق
08-02-2009, 13:17
يا أخي الكريم لا تقلق كثيرا ...... و الموضوع من الأول معروض للنقاش ... و الفتوى وضعت كنقطة انطلاق للمناقشة ... فمنا المؤيد و منا المعارض .. و لكن بشرط التحلي بالآداب فقط ... و هذا مالتزم به الإخوة جميعا هنا و الحمد لله
و الفتوى هي للعرض أيضا إذ هي لأهل العلم و يمكن اعتمادها لمن ارتضتها نفسه ....
و أرجو أن تعطينا رأيك في مسألة " التصريح بالتلقي عن طريق الهاتف "

و أعتذر مرة أخرى لأستاذتنا .. عذرا

جزاك الله خيرا اخانا الوهراني وزادك الله علما وايمانا وتقوى وبارك
الله في علمك وعملك
كلام صحيح هو باب للنقاش فقط وهو موضوع منقول ليس لي ولا تعتذر اخي الوهراني
نحن هنا جميعا حتى نفيد ونستفيد باذن الله

نور مشرق
08-02-2009, 13:23
كان من الاولى ان يكون الموضوع من اوله متروكا للنقاش وليس نوعا من العرض و الاقرار و الاعتماد على الفتوى

فالان رأى الاخت المشرفة ان تكون القراءة ليست بغرض الاجازة ولكن بغرض التعلم

وما سبق كان خلاف ذلك فنرجو التوضيح

جزاك الله خيرا يا اخي وهل انا اقررت الفتوى واعتمدت عليها
اخي انا كتبت موضوع منقول وتركت الامر لكم للنقاش
وشيء اخر كثير من بلاد النصارى ولنا فيها اخوة في الدين لا يجدون
حتى من يعلمهم ويلجأون للنت وهذا كلامي عن واقع حقيقي
بارك الله فيك

الوهراني
08-02-2009, 16:54
اولا : هل لا يوجد الان فى اى بلد كان من لا يعلم الناس دينهم ؟؟؟؟؟؟

امر يخالف الواقع فكل البلاد بها مسلمون و فيها من يعلمهم دينهم

وعلى كل حال فعلى افتراض حدوث ما تقول اخى الحبيب فستكون القراءة هنا واجبة عليه

واكرر ان افتراض حدوث هذا بعيد و يخالف الواقع

لا يا أخي ... بل هذا هو عين الواقع ... و لا أدري كيف يخفى هذا عليك ..
أما قولك " فكل البلاد بها مسلمون و فيها من يعلمهم دينهم " ... فأظنك أطلقت كثيرا و لو قلت كل البلاد فيها مسلمون و فقط .. لسلمنا لك و لو جزئيا ... أما أن كل البلاد فيها من يحسن قراءة القرآن - فضلا عن المجازين - فهذا يكذبه الواقع ... و إثباتك للعكس يحتاج إلى دليل
و هناك فرق كبير بين وجود مسلمين و بين وجود قراء مجازين فتأمل
و خذ مثلا بما عندنا في الجزائر .. فهي دولة مسلمة و 99 % من سكانها مسلمون ... و مع هذا هناك بعض المناطق النائية ممن يتكلمون بالأمازيغية لا تجد فيهم مجازا .. و البعض منهم يقرؤون القرآن بلا أحكام .. فقل لي بربك من أين لهم قراء مجازون ! و مثل هذا في الصحراء أيضا
و أنا هنا أتكلم عن بلد مسلم ... فكيف ببلاد في شرق آسيا أو وسط إفريقيا !!!

محمد السيد المتولى
08-02-2009, 17:14
يا سيدى الفاضل : انا اتكلم عن رأى عين وليس مجرد تخمين

وسأضرب لك مثلا :

لقد قرأت على الشيخ محمد عبد الحميد عبد الله و الشيخ محمد سكر و الشيخ حسن السكندرى و الشيخة ام السعد و الشيخ محمد عبد العظيم

وعندما كنت اجلس للقراءة كان يأتى اليهم مسلمون من بلاد اجنبية و اسياوية و غيرها للقراءة

والشيخ سكر يسافر كل عام فى رمضان فيجير عدد لا بأس به من المسلمين

نأت لما ضربته انت مثلا : فهذا الذى فى الصحراء من اين ياتى بالتليفون او النت ليقرأ

و ما المانع من ان يرحل ليقرأ على الشيخ امامه

وعلى كل حال اذا لم يكن بمقدوره هذا ولا ذاك فانا لم اقل بالمنع ولكنها ستصبح ضرورة ولازلت اقول
هناك فرق بين من يقرأ لتعلم ما يقيم به الصلاة وبين من سيقرأ ليعلم الناس و يجيزهم فيما بعد

ارجو ان تكون قد وضحت وجهة نظرى اخى الفاضل

ابو ايوب ءال علي
08-02-2009, 17:34
الاخو الافاضل بارك الله فيكم لكن يجب علينا ان نلتزم بآداب المناقشة حتي نستفيد مما يطرح ونصل الى رأي سديد ان شاء الله
جزاك الله خيرا اخي المتولى
بارك الله فيك اخي الوهراني
اما عن سؤالك فلم تترك لي الاجابة ,فاجبت ووفقت(ابتسامة) وفقك الله لكل خير,
الشكر موصول لمشرفتنا

فكما ان من اهل العلم من يجيز الاجازة عبر النت هناك من لا يرى بها كالشيخ المعصراوي حفظه الله
وهو تشدد في محله , لانه لو فتح الباب لكان التلاعب بالاجازات,فهذا يروي عن شيخ لم يعرف عنه الا اسمه وهذا يروي عن اناس افضوا الى ربهم, وغيرها من التلاعبات, فضلا عن اهلية المجاز

ولو سلمنا بالجواز!!!!!! لكان لزاما على المجيز ان يصادق على اجازته للطالب عند مصدر قانوني كالسفارة او الخارجية وهم fدورهم بقومون بإرسالها للطالب, وهذا امر شاق على المجيزين كما ترى!!!!!!!!

ولو لم يكن الا
1التلاعب بالاجازات و
2ذهاب سنة الاولين في الطلب من مزاحمة العلماء بالركب وغيرها مما يُرَبَى الطالب عليه في اثناء الطلب
لكان كافيا في نظري والله اعلم
في عدم الاعتبار الجواز
وصلى الله على نبينا وحبيبنا محمد وآله وصحبه وسلم

ابو ايوب ءال علي
08-02-2009, 17:40
................زمثلا : فهذا الذى فى الصحراء من اين ياتى بالتليفون او النت ليقرأ

و ما المانع من ان يرحل ليقرأ على الشيخ امامه؟؟؟؟

وعلى كل حال اذا لم يكن بمقدوره هذا ولا ذاك فانا لم اقل بالمنع ولكنها ستصبح ضرورة ولازلت اقول
هناك فرق بين من يقرأ لتعلم ما يقيم به الصلاة وبين من سيقرأ ليعلم الناس و يجيزهم فيما بعد

ارجو ان تكون قد وضحت وجهة نظرى اخى الفاضل

جزاك الله خيرا فقد وضحت والحمد لله

الوهراني
09-02-2009, 00:10
يا سيدى الفاضل : انا اتكلم عن رأى عين وليس مجرد تخمين

وسأضرب لك مثلا :

لقد قرأت على الشيخ محمد عبد الحميد عبد الله و الشيخ محمد سكر و الشيخ حسن السكندرى و الشيخة ام السعد و الشيخ محمد عبد العظيم

وعندما كنت اجلس للقراءة كان يأتى اليهم مسلمون من بلاد اجنبية و اسياوية و غيرها للقراءة

والشيخ سكر يسافر كل عام فى رمضان فيجير عدد لا بأس به من المسلمين



أخي الفاضل : أنا لا أتكلم عن فرضيات .. و إنما أتكلم عن واقع .... و الأمثلة كثيرة لا يمكن حصرها
و أنت يا أخي الفاضل تنفي و أنا أثبت ... أيهما نقدم ؟ النفي أم الإثبات
ثم أنت بإثباتك تلقي عدد من المسلمين القراءة عن المشايخ لا يعني إمكانية وجود ناس آخرين حيل بينهم و بين المشايخ بطريقة أو بأخرى
على كل الكلام في هذه المسألة يطول .... و أظن أن الخلاف يسع هنا .... فقد اختلف أهل العلم بين مجيز و مانع ... و لكل دليله ... المهم عدم الإنكار على المخالف
و الله تعالى أعلم
و جزاك الله عنا خيرا

الوهراني
09-02-2009, 00:19
فكما ان من اهل العلم من يجيز الاجازة عبر النت هناك من لا يرى بها كالشيخ المعصراوي حفظه الله
وهو تشدد في محله , لانه لو فتح الباب لكان التلاعب بالاجازات,


جزاك الله خيرا أبا أيوب
ذكرتني بمسألة عند قولك المخطوط بالأحمر ... و هي أنه يجوز للمفتي - و كانت الفتوى مقيدة بضوابط - إذا علم أن المستفتي لن يلتزم بالشروط أو سيضيعها غلق الباب و إفتاؤه بالمنع
و ربما الشيخ المعصراوي قد أخذ بها هنا
و الله أعلم بالصواب

جزاكم الله عنا خيرا

حسن الوراقي المصري
09-02-2009, 00:27
السلام عليكم :
الأخت الفاضلة نرجو أن تذكري مصدر هذه الفتوى للدكتور عبد الرحمن الشتري أين هي ؟ وهل المشايخ المذكورون مشايخ الشيخ الشتري ؟
وهذا رابط فيه تفصيل لهذه المسألة :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=67986&highlight=%C7%E1%DE%D1%C7%C1%C9+%DA%C8%D1+%C7%E1%E 5%C7%CA%DD

نور مشرق
09-02-2009, 06:49
السلام عليكم :
الأخت الفاضلة نرجو أن تذكري مصدر هذه الفتوى للدكتور عبد الرحمن الشتري أين هي ؟ وهل المشايخ المذكورون مشايخ الشيخ الشتري ؟
وهذا رابط فيه تفصيل لهذه المسألة :
http://www.ahlalhdeeth.com/vb/showthread.php?t=67986&highlight=%c7%e1%de%d1%c7%c1%c9+%da%c8%d1+%c7%e1%e 5%c7%ca%dd

من كتاب سؤال وجواب في الاجازات القرأنية
حسن بن مصطفى الوراقي المصري
عضو هيئة التدريس بقسم الدراسات القرآنية – كلية المعلمين بالطائف –
والمقرئ بالمعهد العلمي الأزهري بمساكن كورنيش النيل – روض الفرج – القاهرة
اما هذه الفتوى اخي الكريم اجاب عنها
الدكتور عبد الله بن عبد الرحمن الشتري
جزاك الله خيرا

حسن الوراقي المصري
09-02-2009, 13:56
الأخت الفاضلة بارك الله فيكم ونفع بكم :
كتاب الإجازات لحسن مصطفى الوراقي لم يشر إلى أن هذا الكلام كلام الدكتور الشتري، وظاهر الكلام هو من كلام حسن الوراقي، وليس من كلام الشتري، ومن ثَم فأتِ لنا بارك الله فيك نص هذه الفتوى للشتري من كلام مسجل أو كتاب أو مجلة ذكر فيها مثل ما قاله حسن الوراقي بالضبط، فإن وجدنا كلاما للشتري بالنص مثل ما هو مكتوب في كتاب الإجازات قلنا : إن حسن الوراقي نقل منه هذه الفتوى بالنص ولم يشر إلى المصدر، وإن لم نجد وأقول لن تجدي - بارك الله فيك- ففي هذه الحالة نقول : هو سؤال افترضه الشيخ حسن الوراقي ، وانظري إلى هذا الرابط :
http://www.alqeraat.com/vb/showthread.php?t=73&page=3
وقد سألتكِ - بارك الله فيك - عن مشايخ الشتري فلم تجيبي، لأنني أعلم أنكِ ناقلة فقط ، وللعلم فإني أقول: الشيخ الشثري من أشهر مشايخه هو الشيخ أحمد مصطفى أبو الحسن - رحمه الله -، وقد قرأ عليه القراءات السبع من الشاطبية، وأظن - والله أعلم- أنه قرأ كذلك القراءات على الشيخ محمد عبد الحميد السكندري، وقت إقامته بالرياض.
وللعلم فإن حسن الوراقي من شيوخه: الشيخ عبد الباسط هاشم بالقاهرة، ومحمد نبهان مصري بمكة، والمحدث عبد الوكيل الهاشمي، والثلاثة قد ذكرهم حسن الوراقي في كلامه .
فأرجو أن تأتي لنا أين ذكر السابق السابق للدكتور الشثري بارك الله فيك، حتى يثبت الحق لأهله، ومن بركة العلم أن ينسب لأهله دون تعصب أو تحيز لشخص بعينه، فأرجو منكم الرد على هذا ؟

حسن الوراقي المصري
09-02-2009, 14:03
وإن لي كلاما كثيرا مع ما ذُكِر ، وردودًا على ما ذكره الإخوة؛ ولكن الوقت لم يسعفني، لأنني لست متفرغا للكتابة في المنتديات، وأسأل الله التيسير والتوفيق لي ولكم .
لأن الموضوع لا يخضع لقول علماء التجويد فقط كما يراه البعض، ويضيق واسعًا، ولكن الموضوع ينظر له من منظور شرعي عام بحسب المتطلبات والضرورات، وسوف أدلي بدلولي إن شاء الله تعالى

نور مشرق
09-02-2009, 14:45
الأخت الفاضلة بارك الله فيكم ونفع بكم :
كتاب الإجازات لحسن مصطفى الوراقي لم يشر إلى أن هذا الكلام كلام الدكتور الشتري، وظاهر الكلام هو من كلام حسن الوراقي، وليس من كلام الشتري، ومن ثَم فأتِ لنا بارك الله فيك نص هذه الفتوى للشتري من كلام مسجل أو كتاب أو مجلة ذكر فيها مثل ما قاله حسن الوراقي بالضبط، فإن وجدنا كلاما للشتري بالنص مثل ما هو مكتوب في كتاب الإجازات قلنا : إن حسن الوراقي نقل منه هذه الفتوى بالنص ولم يشر إلى المصدر، وإن لم نجد وأقول لن تجدي - بارك الله فيك- ففي هذه الحالة نقول : هو سؤال افترضه الشيخ حسن الوراقي ، وانظري إلى هذا الرابط :
http://www.alqeraat.com/vb/showthread.php?t=73&page=3
وقد سألتكِ - بارك الله فيك - عن مشايخ الشتري فلم تجيبي، لأنني أعلم أنكِ ناقلة فقط ، وللعلم فإني أقول: الشيخ الستري من أشهر مشايخه هو الشيخ أحمد مصطفى أبو الحسن - رحمه الله -، وقد قرأ عليه القراءات السبع من الشاطبية، ولم أعرف له غير ما ذكر من الشيوخ .
وللعلم فإن الشيخ حسن الوراقي من شيوخه: الشيخ عبد الباسط هاشم بالقاهرة، ومحمد نبهان مصري بمكة، والمحدث عبد الوكيل الهاشمي، والثلاثة قد ذكرهم حسن الوراقي في كلامه .
فأرجو أن تأتي لنا أين ذكر السابق السابق للدكتور الشتري بارك الله فيك، حتى يثبت الحق لأهله، ومن بركة العلم أن ينسب لأهله دون تعصب أو تحيز لشخص بعينه، فأرجو منكم الرد على هذا ؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الفاضل حياك الله معنا في مزامير تشرفنا بك اخ فاضل
واحمد الله حمدا كثيرا هذا الموضوع الذي نقلته لكم وهو كما ذكرت منقول من سؤال وجواب
في القراءات القرآنية جلب لنا اخوة افاضل امثالك
والله كلامك ما شاء الله هنا
من بركة العلم ان ينسب لاهله
وهل انا نسبت كلام لغير اهله انا نقلت ومن البداية ذكرت لكم منقول وذكرت المصدر

بارك الله فيك

الوهراني
09-02-2009, 14:56
وإن لي كلاما كثيرا مع ما ذُكِر ، وردودًا على ما ذكره الإخوة؛ ولكن الوقت لم يسعفني، لأنني لست متفرغا للكتابة في المنتديات، وأسأل الله التيسير والتوفيق لي ولكم .
لأن الموضوع لا يخضع لقول علماء التجويد فقط كما يراه البعض، ويضيق واسعًا، ولكن الموضوع ينظر له من منظور شرعي عام بحسب المتطلبات والضرورات، وسوف أدلي بدلولي إن شاء الله تعالى
السلام عليكم
أهلا بك أخي الفاضل ...شرفتنا
و الله كلامك بالأحمر أعجبني ..... بانتظار مشاركتك

محمد السيد المتولى
09-02-2009, 18:38
انا نقلت ومن البداية ذكرت لكم منقول وذكرت المصدر



الاولى ان يتم التثبت قبل الكتابة وعدم ترك العهده على الرواى

نور مشرق
09-02-2009, 19:22
الاولى ان يتم التثبت قبل الكتابة وعدم ترك العهده على الرواى


جزاك الله خيرا وان شاء الله
المرات الجاي اخذ بالنصيحة

محمد السيد المتولى
09-02-2009, 23:03
جزاك الله خيرا وان شاء الله
المرات الجاي اخذ بالنصيحة


جزانا و اياكم اختنا الفاضلة

حسن الوراقي المصري
10-02-2009, 13:50
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الفاضل حياك الله معنا في مزامير تشرفنا بك اخ فاضل
واحمد الله حمدا كثيرا هذا الموضوع الذي نقلته لكم وهو كما ذكرت منقول من سؤال وجواب
في القراءات القرآنية جلب لنا اخوة افاضل امثالك
والله كلامك ما شاء الله هنا
من بركة العلم ان ينسب لاهله
وهل انا نسبت كلام لغير اهله انا نقلت ومن البداية ذكرت لكم منقول وذكرت المصدر

بارك الله فيك

الأخت الفاضلة: أنتِ مازلتي تصرين على أن الكلام المذكور هو كلام الدكتور الشتري، وقلتِ لنا: بأن حسن الوراقي نقل عنه هذا، وأنا قلتُ لكِ بأن الوراقي لم يشر إلى أن هذا الكلام من كلام الشتري، وأخبرتكِ عن مشايخ الشتري وحسن الوراقي .
فأنا ما زلت منتظرًا- بارك الله فيكم- مصدر هذا الكلام للشيخ الشتري، ومن أين أتيتي بهذا الكلام أصلا ، وإذا أتيتي به من كلام الوراقي، فأين الدليل من كلامه على أن هذا الكلام هو كلام الشتري ؟، أرجو أن تراجعي هذا الأمر جيدًا .

أما قولك : وهل أنا نسبت كلامًا لغير أهله .................
أقول نعم : لأن الكلام ليس للدكتور الشتري 100% ، وطالما أنتِ لستِ متأكدة، فاذكري ما هو مكتوب في الأصل الذي نقلتي منه، أو تقولين : جاء في كتاب كذا........... ، والله أعلم .

هاني مكاوي
10-02-2009, 14:53
الأخت الفاضلة: أنتِ مازلتي تصرين على أن الكلام المذكور هو كلام الدكتور الشتري، وقلتِ لنا: بأن حسن الوراقي نقل عنه هذا، وأنا قلتُ لكِ بأن الوراقي لم يشر إلى أن هذا الكلام من كلام الشتري، وأخبرتكِ عن مشايخ الشتري وحسن الوراقي .
فأنا ما زلت منتظرًا- بارك الله فيكم- مصدر هذا الكلام للشيخ الشتري، ومن أين أتيتي بهذا الكلام أصلا ، وإذا أتيتي به من كلام الوراقي، فأين الدليل من كلامه على أن هذا الكلام هو كلام الشتري ؟، أرجو أن تراجعي هذا الأمر جيدًا .

أما قولك : وهل أنا نسبت كلامًا لغير أهله .................
أقول نعم : لأن الكلام ليس للدكتور الشتري 100% ، وطالما أنتِ لستِ متأكدة، فاذكري ما هو مكتوب في الأصل الذي نقلتي منه، أو تقولين : جاء في كتاب كذا........... ، والله أعلم .

أخي الفاضل
أسأل الله سبحانه أن يبارك بعلمك ووقتك ويزيدك من فضله.

أختنا الفاضلة لم تصرعلى شيء وقالت انها ناقلة فقط وحامل الأمانة ليست له بل عليه التبليغ وأنت لا تزال تنتظر كلام لك دراية وخبرة بمصدره فلماذا لا توضحه لنا بثبت المراجع وينتهي الاشكال خاصة انني الاحظ نبرة تهجمية من قبلك على أختنا وهي من أهل القرآن ومن أفضل من تولى إدارة الأركان العلمية دون أن تدعي يوما بأنها من أهل الإختصاص بالقراءات، وهذه ما نعهده من حاملي كتاب الله وهم أصحاب الصدق والطهر والتواضع وحسن الأخلاق.

بارك الله فيك وأشكر لك تفهمك

حسن الوراقي المصري
10-02-2009, 15:11
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
إخواني وأخواتي بارك الله فيكم وفي جهودكم، وأسأله – سبحانه- أن يجعل عملنا خالصًا لوجهه الكريم ، وبعد :
فمسألة القراءة عبر النت أو الهواتف بين مؤيد ومعارض، وإفراط وتفريط، لذا رأيت أن أدلي بدلوي في هذه المسألة، فأقول وبالله التوفيق :
الأصل أن يجلس الطالب بين يدي شيخه ليتلقّى عنه هذا العلم؛ لأنه يوخذ بالتلقي والمشافهة عن المشايخ، ولا يؤخذ من الكتب أو الأشرطة؛ لذا قال بعضهم :
مَنْ يأخذِ العلمَ عَـنْ شَيْخٍ مُشَافَهَةً يَكُنْ عَنْ الزَّيْغِ وَالتَّصْحِيفِ فِي حَرَمِ
وَمَنْ يَكُنْ آخِذًا لِلْعِلْمِ مِـنْ صُحُفِ فَعِلْمُهُ عِنْدَ أَهْلِ الْعِـلْمِ كَـالْـعَدَمِ
فهذا هو الأصل، ولكن الضرورات تقدر بقدرها، فبعض الناس لا يستطيع أن يسافر إلى شيخ ما للقراءة عليه، وليس عنده في بلده من يعلمه، فقد اتصلت علي إخوة وأخوات من المغرب وغيرها، وقالت لي: والله يا شيخ عندنا في مدينتنا لا يوجد شيخ أو شيخة معه إجازة، ونحن نحفظ القرآن، ونريد أن نتقنه حتى نأخذ الإجازة ، فقلت لها ما في أحد في مدينتكم ولا بجانبكم أبدا ، ابحثوا، قالت لا يوجد: فقلت لزوجتي وهي مقرئة ومجازة من أكابر الشيوخ، هؤلاء الأخوات أمانة في عنقك، وربما يشتكونك إلى الله يوم القيامة ، فلا تبخلي عليهم ولو بساعة في الأسبوع .
بالله عليكم إخواني وأخص- أخي الشيخ المتولي وأنا أعلم أنك ترى ذلك في الضرورة - إذا قلنا لها : لا يجوز القراءة عبر النت، ماذا ستفعل ؟ ، فأنا أقول في هذه الحالة: يجب على المعلم أو المعلمة إذا كان عنده فسحة من الوقت أن يفرغه لمثل هذه الحالات، وإلا قد يأثم المعلّم أو المعلم بامتناعه عن الإقراء، لأن تعليمه صار فرض عين في مثل هذه الحالات، إذا لم تجد الأخت أو الأخ من يعلمهما ،،
يتبع إن شاء الله

حسن الوراقي المصري
10-02-2009, 15:29
أخي الفاضل هاني مكاوي بارك الله فيكم ونفع بكم :
قولك : أختنا الفاضلة لم تصرعلى شيء وقالت انها ناقلة فقط وحامل الأمانة ليست له بل عليه التبليغ :
أخي الكريم : أنا أريد منها فقط مصدر كلام الشتري؛ حيث إنه أخبرها الأخ أبو خباب في مشاركة سابقة بأن هذا الكلام ليس من كلام الشتري، ومع ذلك هي تقول: هذا الكلام للشتري ولكنه موجود في كتاب ( الإجازات ) .
وأنا لست كما تقول: شديد اللهجة عليها، فهل رأيتني بذي اللسان والعياذ بالله، أم هل وجدتني أستخدم كلمات غير مناسبة ؟ ، كل ما طلبته هو : معرفة هذا الكلام للشتري فقط ، وقد أخبرتها وأخبرتكم كما تطالبني : أن هذا الكلام ليس للدكتور الشتري 100% ، ومع ذلك أبقيتم الفتوى كما هي للشتري في السؤال، وبذلك ينسب أشياء ليست لأهلها . فهمت قصدي أخي .
أقول هذا الكلام: من الذي وجدته في بعض المنتديات من عدم دقة النقل بين الإخوة والإخوات في بعض الأحيان، فكم نسبوا أن فلانة قرأت على فلان ولم تقرأ ، وشيخا قرأ على فلان ولم يقرأ ، وآخر قرأ بالعشر وهو لم يقرأ إلا رواية أو قراءة، وأنا أعرف أن فلانة وفلان قرأ كذا فقط، فكنت أتصل عليهم وأسألهم بنفسي لنفي ما يثبت عنهم في الانترنت .
ففي هذه المسائل أخي لابد من معرفة المصدر، وهذا هو شأن طالب العلم بتحرير المسائل، لا أقول عن نفسي ذلك ، ولكن هي نصيحة لي ولإخواني ، وبارك الله فيكم وجزاكم خيرا، وأقول لأخت الفاضلة المجازة : لا تغضبي مني فلست شديدا على أحد، ولكني أريد بيان هذا المصدر ، والله أعلم.

هاني مكاوي
10-02-2009, 16:47
أخي الفاضل هاني مكاوي بارك الله فيكم ونفع بكم :
قولك : أختنا الفاضلة لم تصرعلى شيء وقالت انها ناقلة فقط وحامل الأمانة ليست له بل عليه التبليغ :
أخي الكريم : أنا أريد منها فقط مصدر كلام الشتري؛ حيث إنه أخبرها الأخ أبو خباب في مشاركة سابقة بأن هذا الكلام ليس من كلام الشتري، ومع ذلك هي تقول: هذا الكلام للشتري ولكنه موجود في كتاب ( الإجازات ) .
وأنا لست كما تقول: شديد اللهجة عليها، فهل رأيتني بذي اللسان والعياذ بالله، أم هل وجدتني أستخدم كلمات غير مناسبة ؟ ، كل ما طلبته هو : معرفة هذا الكلام للشتري فقط ، وقد أخبرتها وأخبرتكم كما تطالبني : أن هذا الكلام ليس للدكتور الشتري 100% ، ومع ذلك أبقيتم الفتوى كما هي للشتري في السؤال، وبذلك ينسب أشياء ليست لأهلها . فهمت قصدي أخي .
أقول هذا الكلام: من الذي وجدته في بعض المنتديات من عدم دقة النقل بين الإخوة والإخوات في بعض الأحيان، فكم نسبوا أن فلانة قرأت على فلان ولم تقرأ ، وشيخا قرأ على فلان ولم يقرأ ، وآخر قرأ بالعشر وهو لم يقرأ إلا رواية أو قراءة، وأنا أعرف أن فلانة وفلان قرأ كذا فقط، فكنت أتصل عليهم وأسألهم بنفسي لنفي ما يثبت عنهم في الانترنت .
ففي هذه المسائل أخي لابد من معرفة المصدر، وهذا هو شأن طالب العلم بتحرير المسائل، لا أقول عن نفسي ذلك ، ولكن هي نصيحة لي ولإخواني ، وبارك الله فيكم وجزاكم خيرا، وأقول لأخت الفاضلة المجازة : لا تغضبي مني فلست شديدا على أحد، ولكني أريد بيان هذا المصدر ، والله أعلم.

بارك الله فيك أخي أبو البراء
هذه الأمور يمكن تداركها بدون ضرر، ونحن نعمل على أساس قاعدة "قل هاتوا برهانكم" والإنسان ليس معصوم من الخطأ.

وأخشى ما أخشاه أن نكون وصلنا لأوقات حذر منها نبينا (ص) وأقصد بها طلب العلم للتفاخر واوافقك ان هذه الظاهرة بدأت بالتفشي عند بعض القراء، نسأل الله العفو والعافية في الدين والدنيا.

شكرا لك

الوهراني
10-02-2009, 17:17
أخي الفاضل هاني مكاوي بارك الله فيكم ونفع بكم :
قولك : أختنا الفاضلة لم تصرعلى شيء وقالت انها ناقلة فقط وحامل الأمانة ليست له بل عليه التبليغ :
أخي الكريم : أنا أريد منها فقط مصدر كلام الشتري؛ حيث إنه أخبرها الأخ أبو خباب في مشاركة سابقة بأن هذا الكلام ليس من كلام الشتري، ومع ذلك هي تقول: هذا الكلام للشتري ولكنه موجود في كتاب ( الإجازات ) .
وأنا لست كما تقول: شديد اللهجة عليها، فهل رأيتني بذي اللسان والعياذ بالله، أم هل وجدتني أستخدم كلمات غير مناسبة ؟ ، كل ما طلبته هو : معرفة هذا الكلام للشتري فقط ، وقد أخبرتها وأخبرتكم كما تطالبني : أن هذا الكلام ليس للدكتور الشتري 100% ، ومع ذلك أبقيتم الفتوى كما هي للشتري في السؤال، وبذلك ينسب أشياء ليست لأهلها . فهمت قصدي أخي .
أقول هذا الكلام: من الذي وجدته في بعض المنتديات من عدم دقة النقل بين الإخوة والإخوات في بعض الأحيان، فكم نسبوا أن فلانة قرأت على فلان ولم تقرأ ، وشيخا قرأ على فلان ولم يقرأ ، وآخر قرأ بالعشر وهو لم يقرأ إلا رواية أو قراءة، وأنا أعرف أن فلانة وفلان قرأ كذا فقط، فكنت أتصل عليهم وأسألهم بنفسي لنفي ما يثبت عنهم في الانترنت .
ففي هذه المسائل أخي لابد من معرفة المصدر، وهذا هو شأن طالب العلم بتحرير المسائل، لا أقول عن نفسي ذلك ، ولكن هي نصيحة لي ولإخواني ، وبارك الله فيكم وجزاكم خيرا، وأقول لأخت الفاضلة المجازة : لا تغضبي مني فلست شديدا على أحد، ولكني أريد بيان هذا المصدر ، والله أعلم.
جزاك الله خيرا أخي الفاضل ... و زادك الله علما و تقى .. و أسبغ عليك من نعمه
السؤال عن المصدر من حقك يا أخي .... و رأيت في ردك أدبا جما و حلما رفيعا .. زادك الله من فضله .... و لكن يخشى أن يظن بأختنا و أستاذتنا سوءا و أنا أشهد لها بالأهلية في هذا المجال
و أظن الأخت قد تكلمت عن المصدر مرارا .. و إن كنت ترى أنها مخطئة .. فلك أن تبين لنا هذا الأمر مشكورا
بارك الله لك بعلمك يا أخي

نور مشرق
10-02-2009, 19:41
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخانا الفاضل ابو البراء المصري انا اعتذر منك والله يا اخي اعتقدت انك قصدت من المصدر الكتاب الموجودة فيه الفتوى لذلك ذكرتها مرارا
اخي الفاضل رابط الموقع الذي نقلت منه الموضوع

http://www.malahsan.net/forum/showthread.php?t=3921

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
واقبل اعتذاري واي اسفسار اخر ساجيب ان شاء الله

الوهراني
10-02-2009, 21:27
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
إخواني وأخواتي بارك الله فيكم وفي جهودكم، وأسأله – سبحانه- أن يجعل عملنا خالصًا لوجهه الكريم ، وبعد :
فمسألة القراءة عبر النت أو الهواتف بين مؤيد ومعارض، وإفراط وتفريط، لذا رأيت أن أدلي بدلوي في هذه المسألة، فأقول وبالله التوفيق :
الأصل أن يجلس الطالب بين يدي شيخه ليتلقّى عنه هذا العلم؛ لأنه يوخذ بالتلقي والمشافهة عن المشايخ، ولا يؤخذ من الكتب أو الأشرطة؛ لذا قال بعضهم :
مَنْ يأخذِ العلمَ عَـنْ شَيْخٍ مُشَافَهَةً يَكُنْ عَنْ الزَّيْغِ وَالتَّصْحِيفِ فِي حَرَمِ
وَمَنْ يَكُنْ آخِذًا لِلْعِلْمِ مِـنْ صُحُفِ فَعِلْمُهُ عِنْدَ أَهْلِ الْعِـلْمِ كَـالْـعَدَمِ
فهذا هو الأصل، ولكن الضرورات تقدر بقدرها، فبعض الناس لا يستطيع أن يسافر إلى شيخ ما للقراءة عليه، وليس عنده في بلده من يعلمه، فقد اتصلت علي إخوة وأخوات من المغرب وغيرها، وقالت لي: والله يا شيخ عندنا في مدينتنا لا يوجد شيخ أو شيخة معه إجازة، ونحن نحفظ القرآن، ونريد أن نتقنه حتى نأخذ الإجازة ، فقلت لها ما في أحد في مدينتكم ولا بجانبكم أبدا ، ابحثوا، قالت لا يوجد: فقلت لزوجتي وهي مقرئة ومجازة من أكابر الشيوخ، هؤلاء الأخوات أمانة في عنقك، وربما يشتكونك إلى الله يوم القيامة ، فلا تبخلي عليهم ولو بساعة في الأسبوع .
بالله عليكم إخواني وأخص- أخي الشيخ المتولي وأنا أعلم أنك ترى ذلك في الضرورة - إذا قلنا لها : لا يجوز القراءة عبر النت، ماذا ستفعل ؟ ، فأنا أقول في هذه الحالة: يجب على المعلم أو المعلمة إذا كان عنده فسحة من الوقت أن يفرغه لمثل هذه الحالات، وإلا قد يأثم المعلّم أو المعلم بامتناعه عن الإقراء، لأن تعليمه صار فرض عين في مثل هذه الحالات، إذا لم تجد الأخت أو الأخ من يعلمهما ،،
يتبع إن شاء الله
جزاك الله خيرا شيخنا ... زادك الله علما
جواب مقنع جدا
عندي سؤال : ما رأيك بمسألة التصريح بالأخذ هاتفيا عن الشيخ ؟ هل الطالب ملزم بهذا ؟
بارك الله فيك

حسن الوراقي المصري
10-02-2009, 21:43
بارك الله فيكم إخواني وأخواتي ( هاني مكاوي ، الوهراني ، نور مشرق ) وجزاكم عنا خير الجزاء ، وأحسن إليكم ورفع قدركم وجميع إخواني وأخواتي في هذا المنتدى .
أرجو أن تسامحوني، وعذرا للأخت الفاضلة ، ولن أتكلم في مصدر هذا الكلام، ولكن لي بعض المداخلات على الكلام السابق سأكمله إن شاء الله حتى يستفيد كل من اطلع على هذه المسألة في هذا المنتدى المبارك بإذن الله

الوهراني
10-02-2009, 22:16
بارك الله فيكم إخواني وأخواتي ( هاني مكاوي ، الوهراني ، نور مشرق ) وجزاكم عنا خير الجزاء ، وأحسن إليكم ورفع قدركم وجميع إخواني وأخواتي في هذا المنتدى .
أرجو أن تسامحوني، وعذرا للأخت الفاضلة ، ولن أتكلم في مصدر هذا الكلام، ولكن لي بعض المداخلات على الكلام السابق سأكمله إن شاء الله حتى يستفيد كل من اطلع على هذه المسألة في هذا المنتدى المبارك بإذن الله
جزاك الله عنا خيرا شيخنا و بارك فيك و في علمك
نحن بانتظار مداخلتك لنستفيد
دمتم سالمين

محمد السيد المتولى
10-02-2009, 22:25
بارك الله فيكم إخواني وأخواتي ( هاني مكاوي ، الوهراني ، نور مشرق ) وجزاكم عنا خير الجزاء ، وأحسن إليكم ورفع قدركم وجميع إخواني وأخواتي في هذا المنتدى .
أرجو أن تسامحوني، وعذرا للأخت الفاضلة ، ولن أتكلم في مصدر هذا الكلام، ولكن لي بعض المداخلات على الكلام السابق سأكمله إن شاء الله حتى يستفيد كل من اطلع على هذه المسألة في هذا المنتدى المبارك بإذن الله

وبارك فيك اخى الفاضل و نفعنا بك و بباقى الاخوة الافاضل

حسن الوراقي المصري
10-02-2009, 22:55
الأخ الفاضل الوهراني :
عندي سؤال : ما رأيك بمسألة التصريح بالأخذ هاتفيا عن الشيخ ؟ هل الطالب ملزم بهذا ؟
بارك الله فيك
تقصد أنك تذكر في إجازتك عن شيخك أنك قرأت عليه القرآن على الهاتف أو النت ؟
إذا كان هذا سؤالك : فأنا أرى أنه ليس من الضرورة ان يذكر الطالب ذلك في إجازته؛ لأن الشيخ- المتقن والمدقق- لا يجيز طالبه إلا إذا أحسّ منه بالأهلية والإتقان، فالضبط والإتقان هو الفيصل في المسألة، وهذا بعكس من يقرأ بعض القرآن ثم لا يصرّح في إجازته بأنه قرأ بعض القرآن كما يفعل البعض، فإذا قرأت أخي على شيخك ختمة كاملة عبر الهاتف أو النت فقل في إجازتك للطالب المجاز :
وأخبرته أني قرأت القرآن برواية أو قراءة كذا على الشيخ فلان، مع مراعاة صفة القراءة؛ أعني هل قرأت نظرا من المصحف، أم غيبا عن ظهر قلب؟، فلا بد أن تذكر ما قرأته، إما أن نقرأ من المصحف كما يفعل بعض المشايخ مع طلابه بحجة الوقف والابتداء وغيره، ثم يعطي هذا الشيخ الإجازة لطالبه وقد قال فيها : وجاء إلي فلان بن فلان وقرأ علي القرآن كله من أوله إلى آخره ولم يذكر هذا الشيخ صفة القراءة التي قرأ بها، وبذلك يكون قد خالف صفة التلقي؛ أعني : تسلسل القراءة بالغيب عن ظهر قلب من لدن الصحابة إلى يومنا هذا، والله أعلم .
أرجو أن يكون هذا مقصدك من السؤال .

الوهراني
10-02-2009, 23:04
الأخ الفاضل الوهراني :
عندي سؤال : ما رأيك بمسألة التصريح بالأخذ هاتفيا عن الشيخ ؟ هل الطالب ملزم بهذا ؟
بارك الله فيك
تقصد أنك تذكر في إجازتك عن شيخك أنك قرأت عليه القرآن على الهاتف أو النت ؟
إذا كان هذا سؤالك : فأنا أرى أنه ليس من الضرورة ان يذكر الطالب ذلك في إجازته؛ لأن الشيخ- المتقن والمدقق- لا يجيز طالبه إلا إذا أحسّ منه بالأهلية والإتقان، فالضبط والإتقان هو الفيصل في المسألة، وهذا بعكس من يقرأ بعض القرآن ثم لا يصرّح في إجازته بأنه قرأ بعض القرآن كما يفعل البعض، فإذا قرأت أخي على شيخك ختمة كاملة عبر الهاتف أو النت فقل في إجازتك للطالب المجاز :
وأخبرته أني قرأت القرآن برواية أو قراءة كذا على الشيخ فلان، مع مراعاة صفة القراءة؛ أعني هل قرأت نظرا من المصحف، أم غيبا عن ظهر قلب؟، فلا بد أن تذكر ما قرأته، إما أن نقرأ من المصحف كما يفعل بعض المشايخ مع طلابه بحجة الوقف والابتداء وغيره، ثم يعطي هذا الشيخ الإجازة لطالبه وقد قال فيها : وجاء إلي فلان بن فلان وقرأ علي القرآن كله من أوله إلى آخره ولم يذكر هذا الشيخ صفة القراءة التي قرأ بها، وبذلك يكون قد خالف صفة التلقي؛ أعني : تسلسل القراءة بالغيب عن ظهر قلب من لدن الصحابة إلى يومنا هذا، والله أعلم .
أرجو أن يكون هذا مقصدك من السؤال .
جزاكم الله خيرا شيخنا ... نعم هذا ما قصدته
لكن يا شيخنا ... ألا يخشى أن يظن بالطالب أنه رحل إلى الشيخ ؟ من هذا الباب
بارك الله لكم في علمكم و زادكم من فضله
شكر الله لكم صبركم معنا

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 00:36
إذا كان هذا الطالب بالمغرب مثلا ، وقرأ على شيخ بمصر ، وسئل عن كيفية لقائه : فليقل قرأت عليه بالهاتف ، وإذا لم يُسأل عن ذلك وأراد أن يكتب في هامش الإجازة أنه قرأ على الشيخ بالهاتف فلا حرج في ذلك ، وإذا لم يذكر الطالب أنه قرأ بالهاتف على الشيخ فلان فإن هذا لا يؤثر على صحة الإجازة في شيء، حيث إن الضابط في الإجازة هو الأهلية والإتقان، فالهدف هو: أن يقرأ الطالب القرآن كله على شيخه وأن يكون من ذوي الأهلية والإتقان، فإن ذكر أنه قرأ بالهاتف فلا حرج، وإن لم يذكر أنه قرأ بالهاتف ويقول : وقرأت القرآن كله غيبا عن ظره قلب برواية كذا على الشيخ فلان ، فهو صادق في قوله هذا، لأنه بالطبع قرأ القرآن كله من أوله إلى آخره ، وقد استمع له الشيخ .
فهذه المسألة لا يستطيع أن يجزم فيها أحد بأن يذكر الطالب أنه قرأ على شيخه عبر الهاتف؛ لأنه لم يكن ذلك عند المتقدمين، فهي مسائل معاصرة، يجتهد فيها المشايخ والعلماء بحسب الواقع، وكلامي عام على الأشياء المستحدثة ، بعكس - مثلا - من يقرأ الآن بعض القرآن ولم يذكر في إجازته ذلك، بل يذكر أنه قرأ القرآن كله، فهذه منصوص عليها من قبل العلماء قديما كابن الجزري وغيره ، والله أعلم .

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 00:44
قول أخي الشيخ محمد محمد السيد السكندري، والمعروف في هذا المنتدى بـ ( المتولي )، أسأل الله أن يجعلك مثله- طبعًا في علم القراءات- :
(( اذا كان الطالب فى بلد اخر او محافظة اخرى : فأين هذا التليفون الذىسيكون صوته نقيا و غير مشوش ولا ينقطع )) ؟ .
أقول – بارك الله فيكم ونفع بكم - : هناك كثير من الأجهزة يستطيع المرء أن يقرأ القرآن عبرها ويكون صوتها نقيا واضحًا، فهناك الهواتف الثابتة والمحمولة، والثابتة أنقى في الاتصال، بل هناك بعض البرامج على الانترنت؛ كـ ( السكاى بي )، و( جوجل تك )، و (فوفو )، وهو صوتها ممتاز كأنك تقرأ على الهاتف المثبت تماما، وقد كنت من فترة أمتنع عن الإقراء من خلال النت؛ لفكرة تقطيع الصوت عبر الماسنجر وغيره، ولكن أخبرتني شيخة فاضلة من عندكم من الإسكندرية أن هناك بعض البرامج صوتها صافي وواضح كـ ( السكاى بي و جوجل تك)، فأقرأت الكثير من خلالها لوضوح الصوت، وإذا انقطع الصوت أو حصل تشويش فنتوقف عن القراءة وهو عارض، وليس مستمرا، وأنا أختار الوقت الذي ليس فيه ضغط على الشبكة،
وأيضًا : ننظر –أخي الكريم- إلى سرعة الجهاز، فلا نقس – مثلا- سرعة: 128،أو 256 ك.ب بسرعة 500، أو 1000 أو أزيد ، وللعلم فإن السرعة عندي 128ك.ب ، وأقول: إنه يتسنى لي سماع مَن يقرأ علي القرآن أو المتون بفضل الله تعالى .
فهذه النقطة مردود عليها ولا تكون سببًا في منع القراءة عبر النت، والله أعلم .

محمد السيد المتولى
11-02-2009, 01:11
بارك الله فيكم اخى الحبيب وزادكم علما و نفعكم بما علمكم

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 01:11
قول الشيخ المتولي :
(( ثم ما علاقة كون الشيخ كفيفًا أم لابالقراءة في التليفون ؟)).
أقول :البعض أخي الكريم يقول : لابد للطالب أن يجلس أمام شيخه ويرى حركات فمه، طيب، إذا اتبعنا هذا المنهج، فإجازة الكفيف غير صحيحة؛ لأنه لم يرَ حركات الطالب، وكذا إجازة الرجل للمرأة غير صحيحة؛ لأنه لم يرَ حركات فَمِهَا وير منها الإشمام والروم ( ابتسامة) . بل ربما تكون في غرفة والشيخ في غرفة أخرى .
كنت أمزح مع رئيس القسم مرة، فقلت له : أليس الأصل في القرآن هو التلقي والمشافهة، قال: بلى ، قلت: فلمَ تجعلون الأستاذ في غرفة، والبنات في غرفة أخرى ؟، أليس تعليم البنات ومعرفة حركات فمها من إتمام الحركات والروم والإشمام ضرورة ؟، قال لي: بعينك، عمركم ما ترون بناتنا إن شاء الله، وعرف أني أمزح معه وضحك جميع من حولنا .
وعلى هذا : فيجوز للشيخ أن يجيز الطالبة دون أن يراها، وكذلك الكفيف يجيز الطالب دون أن يراه، فالذي يقرأ على الشيخ بالهاتف أو النت مع الشروط والضوابط السابقة مثله كمثل المرأة التي تقرأ على شيخها ولم يرها، وكذلك مثله مثل الكفيف ، هذا إذا اشترطنا أن يحضر الطالب للشيخ، وهذا الكلام يا إخواني لأناس لا يستطيعون أن يحضروا بين يدي الشيخ ، وهذه هي العلاقة أخي الحبيب المتولي .
يتبع إن شاء الله

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 01:13
وفيكم بارك أخي المتولي ، وأشكر لكم حسن أدبكم وردكم، أحسن الله إليكم ورفع قدركم

محمد السيد المتولى
11-02-2009, 01:33
قولك الشيخ المتولي :
(( ثم ما علاقة كون الشيخ كفيفًا أم لابالقراءة في التليفون ؟)).
أقول :البعض أخي الكريم يقول : لابد للطالب أن يجلس أمام شيخه ويرى حركات فمه، طيب، إذا اتبعنا هذا المنهج، فإجازة الكفيف غير صحيحة؛ لأنه لم يرَ حركات الطالب، وكذا إجازة الرجل للمرأة غير صحيحة؛ لأنه لم يرَ حركات فَمِهَا وير منها الإشمام والروم ( ابتسامة) . بل ربما تكون في غرفة والشيخ في غرفة أخرى .
كنت أمزح مع رئيس القسم مرة، فقلت له : أليس الأصل في القرآن هو التلقي والمشافهة، قال: بلى ، قلت: فلمَ تجعلون الأستاذ في غرفة، والبنات في غرفة أخرى ؟، أليس تعليم البنات ومعرفة حركات فمها من إتمام الحركات والروم والإشمام ضرورة ؟، قال لي: بعينك، عمركم ما ترون بناتنا إن شاء الله، وعرف أني أمزح معه وضحك جميع من حولنا .
وعلى هذا : فيجوز للشيخ أن يجيز الطالبة دون أن يراها، وكذلك الكفيف يجيز الطالب دون أن يراه، فالذي يقرأ على الشيخ بالهاتف أو النت مع الشروط والضوابط السابقة مثله كمثل المرأة التي تقرأ على شيخها ولم يرها، وكذلك مثله مثل الكفيف ، هذا إذا اشترطنا أن يحضر الطالب للشيخ، وهذا الكلام يا إخواني لأناس لا يستطيعون أن يحضروا بين يدي الشيخ ، وهذه هي العلاقة أخي الحبيب المتولي .
يتبع إن شاء الله

اتابع معك اخى الفاضل ولك بمثل ما دعيت لنا

ولكن اود ان انبه على نقطه معينه : عندما قلت ما علاقة كون الشيخ كفيفا ام لا فأنا قصدت انه فى

حالة القراءة فى النت فى التليفون يستوى الكفيف و المبصر فكلاهما لا يرى القارىء

وجزاكم الله خيرا

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 02:25
الأخ الفاضل قارئ الشمال :
قولكم بارك الله فيكم ونفع بكم وأحسن لنا ولكم ولجميع المسلمين الختام :
(( وأذكر أني كنت أقرأ على فضيلة شيخنا العلامة عبد الرافع رضوان علي الشرقاوي..... ))
أخي الكريم: هذا هو رأي الشيخ- بارك الله فيه ونفع به- وهناك من يرى بخلاف ذلك كالشيخ محمد السكندري، وعبد الباسط هاشم، ومحمد نبهان، ومحمد الغلبان، ومصباح علي ودن، وغيرهم كثير، .
ثم إن قول الشيخ : إن هذا من التلاعب والتساهل.......... ، هذا حكم مطلق، فالشيخ بذلك يتهم أقرانه؛ بل يتهم مَن هم أعلى منه سندًا في القراءات بالتلاعب والتساهل، فالمسألة تحتاج لتفصيل؛ وهي بين إفراط وتفريط كما قلت سابقا، ولا يحكم عليها بهذا الحكم العام من منظور واحد، ولعل الشيخ عبد الرافع رضوان – حفظه الله – لو سمع بهؤلاء الناس الذين في المغرب وغيرها، وليس عندهم أحد يعلمهم لغيّر رأيه في ذلك ، فالضرورات تقدر بقدرها .
وأقول لك أخي قارئ الشمال نفع الله بك أهل الشمال: إذا أخذت بقول شيخك عبد الرافع في هذه المسألة، فإجازتك عن الشيخ محمد نبهان فيها تلاعب وتساهل ، لأن الشيخ نبهان يقرئ عبر الهاتف كما أعلم، وأظن – والله أعلم – أنك قرأت عليه عبر الهاتف، وإن لم يكن ذلك فظني في غير محله، وكذلك ذكرتم في هذا المنتدى – بارك الله فيكم- أنكم قرأتم على الشيخ عبد الفتاح مدكور وأجازكم، فهل ذهبتم إليه في مصر، أم أنكم قرأتم عليه من بلدكم، ممكن تقول: إنك قرأت عليه المتون فقط، أقول لك وأرجو أن تصدقني القول: إذا سمح لك الشيخ بقراءة بعض القرآن ويجيزكم ، هل سترفضون ؟،ما أظن أن تضيع هذه الفرصة منك .
وسؤال آخر لكم وللشيخ الفاضل المتولي: لا شك أن علو السند الكل يبحث عنه- خاصة الذين يعلمون قيمته- ، وسؤالي هو : هل لو أتيحت لكما الفرصة بقراءة بعض القرآن على الشيخ الطرابيشي، ثم يجيزكما بكامل القرآن، هل سترفضان ؟ .
فالمسألة إخواني وأخواتي تختلف من شخص لآخر ، فلا تحرموا أنفسكم الخير بارك الله فيكم .

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 02:26
جزاكم الله خيرا أخي الحبيب المتولي

سيّد مُسلِم
11-02-2009, 06:26
(بسم الل)






في البداية أشكر أختنا الفاضلة نور مشرق لطرجها هذه المسألة


وأشكر كل الإخوة الكرام على مداخلاتهم الطيّبة


والتي استفدنا منها ولاشك


بارك الله فيكم جميعا



لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم


لكنني فقط أحببت أن أشارككم ببعض ما خطر لي في المسألة


راجيا من الله التوفيق والسّداد






نحن نعلم ونعتقد جازمين دقة وأمانة الأئمة السابقين


الذين نقلوا لنا هذا القرآن عذبا وسلسلا


فقد وضعوا شروطا للتواثر وضوابط للرّاوية


شددوا الخناق بذلك على كل مدلس مغرض و كل كذاب أشر


فلما تكلموا مثلا عن طرق الأخذ عن الشيخ قالوا هي ثلاثة طرق :


1- العرض : أي الطالب يقرأ والشيخ يسمع


2- السماع : أو التلقي أي الشيخ يقرأ والطالب يسمع


والثالثة هي الجمع بين العرض والتلقي وهذه هي الصفة الأولى كما قال به غير واحد من العلماء


وهذه الثلاث لا تكون ولن تكون إلا بالمشافهة طبعا .. !


اصطلاح المشافهة كان في زمان غير هذا الزمان


فلم يكن هناك هاتف أو إنترنت ولا شيء من وسائل الاتصال الحديثة


ولو انتبهنا لكلام الواحد منهم لما يقول تلقّيت القراءة عن فلان


نتأمل كلمة التّلقي... !


مادة ( تلقى ) من اللقيا فيها لقاء بين اثنين هما المتلقِي والمتلقَى منه


فقد تلقى جبريل من الله تعالى وتلقى سيدنا محمد (ص) من جبريل عليه السلام


وتلقى الصحابة رضي الله عنهم من (ص)


لقد كان من الممكن جدا أن يتعلم (ص)القرآن


بطريقة غير التّلقي المباشر من جبريل عليه السلام



لكن حكمة الله العليم الخبير بما كان وسيكون


اقتضت أن يتم الأمر باللقيا بين رسول (ص)وجبريل عليه السلام



وقد سلك السلف الصالح نفس الطّريق رغم صعوبة السفر والتّنقل


ثم نأت نحن من بعدهم سبحان الله لنتكلم عن الاضطرار وصعوبة الأخذ من الشيخ مباشرة



فتأمل .. !




هب أن إجازة الشيخ للطالب عن طريق الهاتف أو الانترنت أمر جائز بالإجماع


فكيف يتأكد الشيخ من أن الطالب حقا يقرأ من حفظه


أليس من الممكن أن يضع أمامه مصحفا .. ؟!


أو كراسة سبق أن حضر فيها ما يحتاج في كل حصة سيقرأ فيها على الشيخ


أو ينصب برنامجا جد متطور بنقره واحدة يظهر أمامه كل ما يحتاج من معلومات .. !؟


هل كان ليحصل هذا لو كانت اللقيا مباشرة بين الشيخ والطالب .. ؟


كيف يتأكد الشيخ من هذا دون لقاء مباشر .. ؟


الطالب يقرأ والشيخ يصحح ...


زد في ضم شفتيك حتى تكون الحركة تامّة هكذا : ( الشيخ يقرأ والطالب يلاحظ )


ولا تتمايل ولا تغير ملامح وجهك لأن هذا يخالف نهج السلف في القراءة


لا تعبث بلحيتك وأنت تقرأ .....


كيف يمكن هذا من خلال الهاتف او الانترنت .. ؟


الجلوس أمام الشيخ فيه تربية وتهديب أخلاق


قبل ما يكون حفظا وضبط أحكام




وقد حكى لنا الشيخ أن أحد من الشيوخ الأفاضل كان كفيفا


فكان يضع يده على فم الطالب ليتأكد من أنه طبّق حكم الإشمام بشكل سليم


لأن الإشمام يرى ولا يسمع كما تعلمون .. !


فتأمل .. !





هذا كل ما خطر لي أحببت أن أشارككم إياه


راجيا من الله أن يعلمنا ما ينفعنا


إضافة إلى أني أيضا أقرأ على شيخ فاضل عبر الأنترنت


و هو يشترط حفظه الله في الإجازة التلقي المباشرة


وهذا من حرصه بارك الله فيه ونفع به




وصراحة هذا ما يطمئن له القلب


فلا عيب أن يقرأ الطّالب على شيخه بواسطة هذه الوسائل


وفي الختام يلقاه مباشرة ليختبره الشيخ ومن تم يجيزه


فيتشرف بلقاء الشيخ أولا ثم بالإجازة في المرتبة الثانية


وإن لم يتيسر أن يلقاه فلا ضير في ذلك


لأن الإجازة لم تكن يوما غاية في نفسها


الغاية أن تقرأ القرآن كما أنزل هذا هو المهم


أما البحث عن الإجازة دون ضبط واتقان


فلا ينفع بل هذا عيب والله




ولا ينبغي الكلام عن الإجازة كأنها مما فرضه الشّارع علينا


حتى نتنازل عن الكثير من المهمات بدعوى الاضطرار


فالله عز وجل لم يكلفنا الحصول على الإجازة


بل أمرنا بترتيل القرآن وتجويده حروفه


هذا ما يجب الاهتمام به أكثر


بارك الله فيكم






والله تعالى أعلى وأعلم






أعتذر إخوتي على هذا التّطفل مني عليكم بارك الله فيكم

حسن الوراقي المصري
11-02-2009, 12:53
حياك الله أخي الفاضل سيد مسلم
أخي الفاضل : بداية أقدّر لك قولك :


(( لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم ))
ثم سأبين لك - إن شاء الله- بعض الاشكالات في كلامك، وأظن أنك ما قرأت المشاركات التي في هذه الصفحة، لأنها فيها بعض الإجابات على كلامك، فأسأل الله التيسير بالوقت
والسلام عليكم

الوهراني
11-02-2009, 18:17
إذا كان هذا الطالب بالمغرب مثلا ، وقرأ على شيخ بمصر ، وسئل عن كيفية لقائه : فليقل قرأت عليه بالهاتف ، وإذا لم يُسأل عن ذلك وأراد أن يكتب في هامش الإجازة أنه قرأ على الشيخ بالهاتف فلا حرج في ذلك ، وإذا لم يذكر الطالب أنه قرأ بالهاتف على الشيخ فلان فإن هذا لا يؤثر على صحة الإجازة في شيء، حيث إن الضابط في الإجازة هو الأهلية والإتقان، فالهدف هو: أن يقرأ الطالب القرآن كله على شيخه وأن يكون من ذوي الأهلية والإتقان، فإن ذكر أنه قرأ بالهاتف فلا حرج، وإن لم يذكر أنه قرأ بالهاتف ويقول : وقرأت القرآن كله غيبا عن ظره قلب برواية كذا على الشيخ فلان ، فهو صادق في قوله هذا، لأنه بالطبع قرأ القرآن كله من أوله إلى آخره ، وقد استمع له الشيخ .
فهذه المسألة لا يستطيع أن يجزم فيها أحد بأن يذكر الطالب أنه قرأ على شيخه عبر الهاتف؛ لأنه لم يكن ذلك عند المتقدمين، فهي مسائل معاصرة، يجتهد فيها المشايخ والعلماء بحسب الواقع، وكلامي عام على الأشياء المستحدثة ، بعكس - مثلا - من يقرأ الآن بعض القرآن ولم يذكر في إجازته ذلك، بل يذكر أنه قرأ القرآن كله، فهذه منصوص عليها من قبل العلماء قديما كابن الجزري وغيره ، والله أعلم .

بارك الله فيكم شيخنا ... و زادكم من فضله
في الحقيقة ندمت على حشر أنفي مع مجموعة من المشايخ هنا .. و أنا لا أصلح أن أكون تلميذا عندهم ... و لكن اعذروا جهلنا ... و إننا نتحين الفرص للاستفادة من أمثالكم .

شيخنا لقائل أن يقول : نعم إن الضابط في الإجازة الأهلية و الإتقان .... و لكن الرحلة لها أيضا ميزتها و خصوصيتها لما لصاحبها من رفعة و مكانة ... و أنا هنا أسأل - و قد طرح هذا الإشكال من قبل أخونا أبو أيوب - هل الإجازة عن طريق الهاتف لها نفس اعتبارالإجازة المباشرة .. أكيد لا ... طيب لماذا ؟ سيقال : الأصل في الإجازة اللقي و ثني الركب و الإستفادة من سمت الشيخ الخ ..... و قد قيل " الحافظ حجة على من لم يحفظ " و قد يقاس عليه فيقال " من لقي حجة على من لم يلق "
هنا قد يقول قائل : كيف لنا أن نفرق بين طالبين أحدهما أجيز هاتفيا و الثاني رحل إلى الشيخ و لقيه و لا يوجد في الإجازة إشارة إلى كيفية التلقي ؟
قد يقال : نسأل الطالب ... نفرض أن هذا الطالب لا يخشى الله ! و هو يزعم أنه التقى بالشيخ ... ما العمل ؟
قد يقال : إن الطالب إذا عرف أنه لم يخرج من بلده زال الإشكال ؟ هذا صحيح .. و الذي عرف عنه ذلك - الخروج من بلده - .. ما الحل ؟
و أيضا هناك مشكلة أخرى و هي خشية أن يتهم الطالب بأنه يدعي الإجازة ... و هو محصلها حقيقة ... فإن هو صرح بالكيفية زال الإتهام
جزاكم الله عنا خيرا شيخنا ... و عذرا على التطفل مرة أخرى
زادكم الله من علمه و أسبغ عليكم نعمه ظاهرة و باطنة
رفع الله قدركم و أحسن إليكم

حسن الوراقي المصري
12-02-2009, 14:47
قولك أخي الوهراني بارك الله فيك : شيخنا لقائل أن يقول: نعم إن الضابط في الإجازة الأهلية و الإتقان .... و لكن الرحلة لها أيضا ميزتها وخصوصيتها لما لصاحبها من رفعة و مكانة... و أنا هنا أسأل - و قد طرح هذا الإشكالمن قبل أخونا أبو أيوب - هل الإجازة عن طريق الهاتف لها نفس اعتبار الإجازة المباشرة .. أكيد لا ... طيب لماذا ؟ سيقال : الأصل في الإجازة اللقي و ثني الركب والإستفادة من سمت الشيخ الخ ..... و قد قيل " الحافظ حجة على من لم يحفظ " و قديقاس عليه فيقال " من لقي حجة على من لم يلق" .


أقول بارك الله فيكم : إننا جميعا نتفق على أن الجلوس بين يدي الشيخ له ميزته وأفضيلته، ولكن نحن نتكلم عن رجل له ضرورة ، لا يستطيع مثلا السفر من بلد إلى آخر، فكلامنا كله على رجل له ضرورة، ولم نتكلم عن رجل يسكن في مراكش مثلا ويقرأ على شيخه عبر الهاتف وهو في مراكش، فنقول له : إن شيخك في نفس البلد؛ بل في نفس المدينة فلا تتساهل واذهب اقرأ عليه بين يديه. عرفت أخي.

أما قولك : هل الإجازة عن طريق الهاتف لها نفس اعتبار الإجازة المباشرة .
قلنا سابقًا : لا ، بل الجلوس بين يدي الشيخ طبعا أفضل من جميع النواحي، أعني التربوية والتعليمية....، أما من ناحية صحة الإجازة : فهما يستويان في صحة الرواية عن الشيخ .
وأحب أن أنوّه لشيء مهم جدا ينساه البعض وهو : من المعلوم أن من طرق تحمل القرآن : السماع: ومعناه أن يسمع الشيخ القرآن من طالبه، فإذا تحقق هذا عبر صوت الهاتف النقي أو غيره، وتسنى للشيخ أن يسمع كل لفظة من القرآن الكريم من الطالب الذي يقرأ، فهذا يعني أن الشيخ أستمع لكامل القرآن، فحيئذ يجوز للطالب أن يقول: وقد استمع إلي الشيخ فلان ختمة كاملة، أو قرأت على الشيخ فلان ختمة كاملة إذا قرأها،
إذا من حيث صحة الرواية عن الشيخ فهي تحققت بالسماع بارك الله فيك، مع الفرق في كيفية التلقي، هذا جلس أما الشيخ، وهذا قرأ عبر الهاتف، فالذي جلس أمام الشيخ أفضل من حيث احترام الشيخ وعدم العبث بعضو من أعضائه أو فعل شيء ما ينبغي، أما الاثنان فيجوز لهما الرواية عن الشيخ كما وضحت ذلك .
يتبع إن شاء الله

محمد السيد المتولى
12-02-2009, 16:15
سؤال : اذا قام الطالب بتسجيل القرآن كله على وسيلة ما (( cd )) مثلا ثم بعث بها الى الشيخ واستمع الشيخ

للتسجيل فما الحكم هنا ؟؟

ولازلت اصر اخى الفاضل ان الموضوع ليس به ضرورة اللهم الا ما قال به اخى الفاضل الوهرانى من تعلم ما يقيم
به المرء صلاته

اما الاجازة فليست تدخل تحت نطاق الضرورة بحال اللهم الا كان سيأخذها ليتكسب من وراءها

وكذلك ارى انه لابد لمن اخذ الاجازة عن طريق النت او الهاتف فلابد من ذكر ذلك فلا يمكن ان يتساوى من رحل و

طلب العلم على من اكتفى بالهاتف

والله تعالى اعلى و اعلم

حسن الوراقي المصري
12-02-2009, 17:28
قول الأخ المتولي سؤال : اذا قام الطالب بتسجيل القرآن كله على وسيلة ما (( cd )) مثلا ثم بعث بها الى الشيخ واستمع الشيخ للتسجيل فما الحكم هنا ؟؟

يا أخي بارك الله فيك : هل فكرّت في هذا السؤال قبل طرحه ؟
عموما الشيخ يتسنى له أن أن يسمع طالبه عبر الهاتف وأن يوقفه وأن يقول له قف هنا ، أو صل هنا ، أوخذ هذه الفائدة، أو رقق أو فخم، أو لا تتكلف في كذا، بالضبط كالمرأة التي تقرأ من وراء حجاب على شيخها أو الطالب الذي يقرأ على شيخ كفيف .
أما ما أرودته من سؤال : فكيف يتسنى للشيخ أن يصحح لطالبه من أخطاء في الوقف والابتدا، وغير ذلك .
ولا يقولن قائل : الشيخ يستمع لـ ( cd ) ثم يكتب الأخطاء للطالب . أقول : إن هذا من التكلف ومن وضع الشيء في غير موضعه .
فالبون شاسع جدا بين هذين الأمرين بارك الله فيك .

حسن الوراقي المصري
12-02-2009, 18:12
قول أخي الفاضل المتولي :
لقد قرأت على الشيخ محمد عبد الحميد عبد الله و الشيخ محمد سكر و الشيخ حسن السكندرى و الشيخة ام السعد و الشيخ محمد عبد العظيم وعندما كنت اجلس للقراءة كان يأتى اليهم مسلمون من بلاد اجنبية و اسياوية و غيرها للقراءة والشيخ سكر يسافر كل عام فى رمضان فيجير عدد لا بأس به من المسلمين .
يا أخي الفاضل - بارك الله فيك- هؤلاء الطلبة الذين يأتون للمشايخ المذكورين غالباً يقيم في مصر للدراسة في معهد القراءات أو الأزهر، ونادر جدا جدا مَن يأتي ليقرأ على الشيخ( فلان) من خارج إلا من يستطيع أن يدفع الألوفات المؤلفة كما تعلم ، يعني اللي أتى ليقرأ على الشيخ فلان رجل غني وسع الله عليه، يستطيع ان يدفع قيمة تذاكر الطيران، وقيمة الختمة التي تصل الآن إلى (30000) ثلاثين ألف جنيه مصري عند البعض، عفانا الله من ذلك .
وللعلم فإن الشيخ ( فلان ) الذي أتكلم عنه يقرئ عبر النت والهاتف طالما أن الطالب يستطيع دفع قيمة الختمة . لذا فإن الشيخ يتساهل في كثير من الأمور لأنه يجعل الطالب يختم بالقراءات العشر الكبرى في أقل من شهرين، وربما في شهر.

قولك : نأت لما ضربته انت مثلا : فهذا الذى فى الصحراء من اين ياتى بالتليفون او النت ليقرأ .
مو شرط يكون في الصحراء كما قلنا ، فربما يكون في بلد والشيخ في بلد آخر وعنده الانترنت أو الهاتف، وأما أن يكون هؤلاء الإخوة والأخوات في الصحراء كلهم فهذا من ضرب الخيال !! .

قولك : و ما المانع من ان يرحل ليقرأ على الشيخ امامه .
لأن هناك مشقة على الكثير كما أوضحنا سالفا، وليس كل الناس ميسور الحال حتى يرحل للمشايخ، فالبعض لا يجد قيمة تذكرة السفر فضلا عن قيمة الختمة عند بعض المتغالين المعسّرين على خلق الله ، والله أعلم .

ابو ايوب ءال علي
12-02-2009, 19:20
.................يعني اللي أتى ليقرأ على الشيخ فلان رجل غني وسع الله عليه، يستطيع ان يدفع قيمة تذاكر الطيران، وقيمة الختمة التي تصل الآن إلى (30000) ثلاثين ألف جنيه مصري عند البعض، عفانا الله من ذلك . ...........................

سبحان الله هنا سؤال آخر وان كان يجب افراده بموضوع وهو هل يجوز للشيخ ان ياخذ اجرة على اقرائه للطالب؟ اقول اقرائه وليس تفرغه؟

محمد السيد المتولى
13-02-2009, 01:28
يا أخي الفاضل - بارك الله فيك- هؤلاء الطلبة الذين يأتون للمشايخ المذكورين غالباً يقيم في مصر للدراسة في معهد القراءات أو الأزهر، ونادر جدا جدا مَن يأتي ليقرأ على الشيخ( فلان) من خارج إلا من يستطيع أن يدفع الألوفات المؤلفة كما تعلم ، يعني اللي أتى ليقرأ على الشيخ فلان رجل غني وسع الله عليه، يستطيع ان يدفع قيمة تذاكر الطيران، وقيمة الختمة التي تصل الآن إلى (30000) ثلاثين ألف جنيه مصري عند البعض، عفانا الله من ذلك .

اخى الفاضل بارك الله فيك من اخبرك هذا

اقول لحضرتك انا كنت موجود ساعة الاقراء معظم من جاء ليقرأ على الشيخ جاء مخصوص للقراءة

وليس مقيم اصلا فى مصر (( شاهد عيان ))


وللعلم فإن الشيخ ( فلان ) الذي أتكلم عنه يقرئ عبر النت والهاتف طالما أن الطالب يستطيع دفع قيمة الختمة . لذا فإن الشيخ يتساهل في كثير من الأمور لأنه يجعل الطالب يختم بالقراءات العشر الكبرى في أقل من شهرين، وربما في شهر.


ومن اخبرك هذا ايضا , انا قرأت على الشيخ ( فلان) و حضرت وقتما كان يقرىء

ومنذ متى كان وقت الختمة دليلا على تساهل الشيخ فى الاقراء
ارجع الى النشر ستجد ان ابن الجزرى نفسه قرأ فى ثلاثة و خمسة ايام و هناك من قرأ فى اسبوع واحد وليس شهرا او اثنين كما تقول



قولك : و ما المانع من ان يرحل ليقرأ على الشيخ امامه .
لأن هناك مشقة على الكثير كما أوضحنا سالفا، وليس كل الناس ميسور الحال حتى يرحل للمشايخ، فالبعض لا يجد قيمة تذكرة السفر فضلا عن قيمة الختمة عند بعض المتغالين المعسّرين على خلق الله ، والله أعلم .


انا لم اطلب منه ليرحل الى شيخ فى بلد اخر
فاذا كان الطالب لا يجد من يقرأ عليه فهل اول طلبه للعلم يطلب سندا عاليا ليرحل اليه
فليتقن اولا القراءة فى هاتف او فى اىوسيلة اخرى ثم يبحث عن الاجازة

فالضرورة فى تعلم ما يقيم به دينه وليس الاجازة بارك الله فيك

سيّد مُسلِم
13-02-2009, 02:19
(بسم الل)







حياك الله أخي الفاضل سيد مسلم




أخي الفاضل : بداية أقدّر لك قولك :


(( لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم ))
ثم سأبين لك - إن شاء الله- بعض الاشكالات في كلامك، وأظن أنك ما قرأت المشاركات التي في هذه الصفحة، لأنها فيها بعض الإجابات على كلامك، فأسأل الله التيسير بالوقت


والسلام عليكم





نعم بارك الله فيك أخي الحبيب وأنا لازلت في الانتظار


فضلا أريد منك بيانا لكل الاشكالات الواردة في مداخلتي


لأنها مترابطة فيما بينها وتهمني جدا .. !



ولي بعد ذلك بعض التعليقات


جزاك الله خيرا





::

حسن الوراقي المصري
13-02-2009, 14:43
قولكم بارك الله فيكم :
اخى الفاضل بارك الله فيك من اخبرك هذا اقول لحضرتك انا كنت موجود ساعة الاقراء معظم من جاء ليقرأ على الشيخ جاء مخصوص للقراءة

وليس مقيم اصلا فى مصر (( شاهد عيان ))


يا أخي أنا أعرف بارك الله فيك بعضا من الذين قرؤوا على الشيخ وقت إقامتهم بمصر، وهل أنت تدري عن كل الذين يقرؤون على الشيخ أنهم أتوا من الخارج بخصوص القراءة وليس منهم من هو مقيم، والله إني كنا نجلس عند المشايخ نراجع حتى يأتي علينا الدور للقراءة، وما كنا نشغل أنفسنا هل هذا مقيم في البلد أم جاء ليقرأ ؟ .



قولكم بارك الله فيكم :

ومن اخبرك هذا ايضا , انا قرأت على الشيخ ( فلان) و حضرت وقتما كان يقرىء ؟

يا أخي بارك الله فيك قرأ عليه الكثير عبر الهاتف مثل الشيخ وليد إدريس من أمريكا وهو من أهل الإسكندرية وغيره، وهل أنت تتطلع على جميع ما يفعله الشيخ في يومه؟ يا أخي لقد لازمت أحد مشايخنا بالقاهرة أكثر من سبع سنوات في القرآن والقراءات ومع ذلك يتضح لي كل يوم أنه أقرأ فلان من المكان الفلاني عبر الهاتف، وفعل كذا وكذا،
وللعلم فإنه قد عرض علي البعض أن أقرأ على الشيخ ( فلان) في الإسكندرية على الانترنت، بس أكون محضر الفلوس، ورفضت لمشقته وغلوه الفاحش على الناس، ولأني معي بفضل أسانيد في رتبته في عاصم والقراءات السبع، فلمَ الذهاب إليه ودفع هذه الأموال ؟! .


قولكم بارك الله فيكم :


ومنذ متى كان وقت الختمة دليلا على تساهل الشيخ فى الاقراء

ارجع الى النشر ستجد ان ابن الجزرى نفسه قرأ فى ثلاثة و خمسة ايام و هناك من قرأ فى اسبوع واحد وليس شهرا او اثنين كما تقول



قد يكون ذلك في بعض الأحيان، وأنا أتكلم عن بينة بارك الله فيك، وقد ذهبت لبعضهم فقال لي: تدفع كم كي أجعلك تحتم في فترة وجيزة ؟


ودون أن أرجع إلى النشر فأنا أعلم بهذه المسألة وقد ذكرت كل ما فيها ، ولعلك قرأت أو اطلعت على كلامي في بحثي الموجود على الانترنت، وقد رددت على مَن ينكر قراءة الطالب في وقت قصير، ولكن قصدي أن البعض يتساهل في فترة وجيزة مع طالب ليس متقنا بسبب أن يدفع المبلغ المطلوب. عرفت أخي المتولي بارك الله فيكم




قولكم بارك الله فيكم


فاذا كان الطالب لا يجد من يقرأ عليه فهل اول طلبه للعلم يطلب سندا عاليا ليرحل اليه

فليتقن اولا القراءة فى هاتف او فى اىوسيلة اخرى ثم يبحث عن الاجازة .



طيب إذا كان قد أتقن القراءة على الشيخ عبر الهاتف من مخارج وصفات ووقف وابتداء وإتمام حركات وغير ذلك( ولا تقل لي: إن هذا مستبعد)، وهذا الطالب بعد أن وصل لهذه المرحلة واطمئن عليه الشيخ في القرآن ولا يجد في بلده أو منطقته من يجيزه؟ فلماذا لا يجيزه هذا الشيخ بعد ذلك حتى ينشر هذا الطالب العلم في بلده ؟


فالضرورة فى تعلم ما يقيم به دينه وليس الاجازة بارك الله فيك



أولا :ما دليلك على هذه التفرقة من كلام أهل العلم ؟


ثم ماالمانع من إجازته بارك الله فيكم طالما أنه قرأ قراءة متقنة وهناك الكثير من هذا النوع، ولكن أظن أن كل شيء عنك مستبعد أو مستحيل !، وألاحظ من كلامك بارك الله فيك أنك لا تحتاط في ألفاظك، كما قلت سابقا في أول مشاركة(وعموما : انا لا ارى جواز مثل هذه الاجازة وان كان يعتمدها مشايخ كبار )


وهناك الكثير من العلماء يرون ذلك، وهو يعلّمون الناس ويقرؤونهم منذ خمسين سنة وبعضهم ستين سنة

وأخيرا : أخي لا تضيق واسعا بارك الله فيك، ولا تنظر للمصالح والأمور من منظور ضيق، فهناك من هم أعلم وأكبر مني ومنك ، فعلوا هذا الأمر لمصلحة شرعية وليس على الإطلاق، وإن كنت لابد فاعلا : فالزم نفسك بهذا النهي عن الإقراء ولا تجز أحدا عبر هذه الوسائل، لأنك لا تستطع منع ذلك؛ لأهمية هذا الأمر للمسلمين الآن، بارك الله فيك .
وقد سألتك سؤالا والشيخ قارئ الشمال: أرجو الإجابة عليه بارك الله فيكم .

محمد السيد المتولى
13-02-2009, 15:58
يا أخي أنا أعرف بارك الله فيك بعضا من الذين قرؤوا على الشيخ وقت إقامتهم بمصر، وهل أنت تدري عن كل الذين يقرؤون على الشيخ أنهم أتوا من الخارج بخصوص القراءة وليس منهم من هو مقيم، والله إني كنا نجلس عند المشايخ نراجع حتى يأتي علينا الدور للقراءة، وما كنا نشغل أنفسنا هل هذا مقيم في البلد أم جاء ليقرأ ؟ .


انا كنت براجع قبل ما اذهب للشيخ و انا قلت لحضرتك معظم من جاء ليقرأ و لم اقل كلهم
وسئل من قرأ على المشايخ يخبرك



قولكم بارك الله فيكم :

ومن اخبرك هذا ايضا , انا قرأت على الشيخ ( فلان) و حضرت وقتما كان يقرىء ؟

يا أخي بارك الله فيك قرأ عليه الكثير عبر الهاتف مثل الشيخ وليد إدريس من أمريكا وهو من أهل الإسكندرية وغيره، وهل أنت تتطلع على جميع ما يفعله الشيخ في يومه؟ يا أخي لقد لازمت أحد مشايخنا بالقاهرة أكثر من سبع سنوات في القرآن والقراءات ومع ذلك يتضح لي كل يوم أنه أقرأ فلان من المكان الفلاني عبر الهاتف، وفعل كذا وكذا،
وللعلم فإنه قد عرض علي البعض أن أقرأ على الشيخ ( فلان) في الإسكندرية على الانترنت، بس أكون محضر الفلوس، ورفضت لمشقته وغلوه الفاحش على الناس، ولأني معي بفضل أسانيد في رتبته في عاصم والقراءات السبع، فلمَ الذهاب إليه ودفع هذه الأموال ؟! .


اولا : انا لم اقل ان الشيخ لا يقرىء عن طريق الهاتف او النت انا اعلم ذلك
قولى من اخبرك هذا اقصد به ان الشيخ يتساهل فى الاقراء فهل ذكرت لنا دليلا على ذلك؟؟؟؟؟

و هل بينت لنا بارك الله فيكم ما المقصود بمشقته ؟؟

والشيخ فيما اعلم هو اعلى اسناد فى الطيبة وليس من هناك اعلى منه ((سنده ليس عليه شبهة))



قولكم بارك الله فيكم :


ومنذ متى كان وقت الختمة دليلا على تساهل الشيخ فى الاقراء

ارجع الى النشر ستجد ان ابن الجزرى نفسه قرأ فى ثلاثة و خمسة ايام و هناك من قرأ فى اسبوع واحد وليس شهرا او اثنين كما تقول



قد يكون ذلك في بعض الأحيان، وأنا أتكلم عن بينة بارك الله فيك، وقد ذهبت لبعضهم فقال لي: تدفع كم كي أجعلك تحتم في فترة وجيزة ؟



اى بينة رحمك الله ؟؟؟ فذهاب حضرتك لبعضهم و قولهم لك ذلك لي تعميما وليست القاعدة مثل هذا





[quote]ودون أن أرجع إلى النشر فأنا أعلم بهذه المسألة وقد ذكرت كل ما فيها ، ولعلك قرأت أو اطلعت على كلامي في بحثي الموجود على الانترنت، وقد رددت على مَن ينكر قراءة الطالب في وقت قصير، ولكن قصدي أن البعض يتساهل في فترة وجيزة مع طالب ليس متقنا بسبب أن يدفع المبلغ المطلوب. عرفت أخي المتولي بارك الله فيك

اذا فالبعض و ليس الشيخ فلان
واقول انه طالما الاسناد من الدين فليبحث الطالب عمن يأخذ دينه

وهناك الكثير و الكثير من يتقى الله فى الاقراء و التعليم

واننى اشهد الله تعالى ان الشيخ ( فلان ) ما عهدت عليه تساهلا ولا تهاونا فى
الاقراء






فالضرورة فى تعلم ما يقيم به دينه وليس الاجازة بارك الله فيك




أولا :ما دليلك على هذه التفرقة من كلام أهل العلم ؟

هل ذكرت لنا دليلا على ان الاجازة ضرورة من ضرورات الدين

قال ابن الجزرى فى النشر انها ليست شرطا فى الاقراء





ثم ماالمانع من إجازته بارك الله فيكم طالما أنه قرأ قراءة متقنة وهناك الكثير من هذا النوع، ولكن أظن أن كل شيء عنك مستبعد أو مستحيل !، وألاحظ من كلامك بارك الله فيك أنك لا تحتاط في ألفاظك، كما قلت سابقا في أول مشاركة(وعموما : انا لا ارى جواز مثل هذه الاجازة وان كان يعتمدها مشايخ كبار )


اخى الفاضل ليس كل شىء عندى مستبعد او مستحيل
كل ما فى الامر اننى اقدر لكتاب الله قيمته و هيبته وكذلك لطلب العلم فاذا كنت تجيز ان يقرأ الطالب على الشيخ فى الهاتف فلتعمم اذن
اى نقول انه يجوز ان يقرأ المقيم فى البلد على الشيخ
ستقول الوضع مختلف

انا كنت اقرأ على الشيخ بعد صلاة الفجر مباشرة و المسافة بينى و بينه حوالى الساعة
ثم اعود لاذهب الى شغلى افليست هذه مشقة فهل ترى جواز ان اقرأ عليه فى الهاتف و قتها ؟؟

و قولك اخى الفاضل اننى لا احتاط فى كلامى و الفاظى

فانا قلت
(( انا لا أرى جواز ذلك ))

ولم قل لا يجوز ذلك فانا قلت رأيى فقط و لم اعب على الاخرين





وأخيرا : أخي لا تضيق واسعا بارك الله فيك، ولا تنظر للمصالح والأمور من منظور ضيق، فهناك من هم أعلم وأكبر مني ومنك ، فعلوا هذا الأمر لمصلحة شرعية وليس على الإطلاق، وإن كنت لابد فاعلا : فالزم نفسك بهذا النهي عن الإقراء ولا تجز أحدا عبر هذه الوسائل، لأنك لا تستطع منع ذلك؛ لأهمية هذا الأمر للمسلمين الآن، بارك الله فيك .
وقد سألتك سؤالا والشيخ قارئ الشمال: أرجو الإجابة عليه بارك الله فيكم .

والله يا اخى هذا رأيى وانا لم الزمك او الزم اى احد اخر به

ولازلت منتظر الدليل على ان الاجازة مصلحة شرعية او من ضرورات الدين

وبالنسبة لسؤالك اخى الفاضل

لا , لن اطلب الاجازة بهذه الطريقة ولو كانت النتيجة علو السند

جزاكم الله خيرا

سيّد مُسلِم
13-02-2009, 17:05
(بسم الل)






في البداية أشكر أختنا الفاضلة نور مشرق لطرجها هذه المسألة


وأشكر كل الإخوة الكرام على مداخلاتهم الطيّبة


والتي استفدنا منها ولاشك


بارك الله فيكم جميعا



لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم


لكنني فقط أحببت أن أشارككم ببعض ما خطر لي في المسألة


راجيا من الله التوفيق والسّداد






نحن نعلم ونعتقد جازمين دقة وأمانة الأئمة السابقين


الذين نقلوا لنا هذا القرآن عذبا وسلسلا


فقد وضعوا شروطا للتواثر وضوابط للرّاوية


شددوا الخناق بذلك على كل مدلس مغرض و كل كذاب أشر


فلما تكلموا مثلا عن طرق الأخذ عن الشيخ قالوا هي ثلاثة طرق :


1- العرض : أي الطالب يقرأ والشيخ يسمع


2- السماع : أو التلقي أي الشيخ يقرأ والطالب يسمع


والثالثة هي الجمع بين العرض والتلقي وهذه هي الصفة الأولى كما قال به غير واحد من العلماء


وهذه الثلاث لا تكون ولن تكون إلا بالمشافهة طبعا .. !


اصطلاح المشافهة كان في زمان غير هذا الزمان


فلم يكن هناك هاتف أو إنترنت ولا شيء من وسائل الاتصال الحديثة


ولو انتبهنا لكلام الواحد منهم لما يقول تلقّيت القراءة عن فلان


نتأمل كلمة التّلقي... !


مادة ( تلقى ) من اللقيا فيها لقاء بين اثنين هما المتلقِي والمتلقَى منه


فتلقى جبريل من الله تعالى وتلقى سيدنا محمد (ص) من جبريل عليه السلام


وتلقى الصحابة رضي الله عنهم من (ص)


لقد كان من الممكن جدا أن يتعلم (ص)القرآن


بطريقة غير التّلقي المباشر من جبريل عليه السلام



لكن حكمة الله العليم الخبير بما كان وسيكون


اقتضت أن يتم الأمر باللقيا بين رسول (ص)وجبريل عليه السلام



وقد سلك السلف الصالح نفس الطّريق رغم صعوبة التّنقل والترحال آنذاك


بعد هذا نأت نحن اليوم سبحان الله لنتكلم عن الاضطرار

وصعوبة الأخذ من الشيخ مباشرة


فهل يستويان مثلا .. ؟!




هب أن إجازة الشيخ للطالب عن طريق الهاتف أو الانترنت


أمر جائز بالإجماعولا خلاف حول المسألة أبدا


فكيف يتأكد الشيخ من أن الطالب حقا يقرأ من حفظه


أليس من الممكن أن يضع أمامه مصحفا .. ؟!


أو كراسة سبق أن حضر فيها ما يحتاج في كل حصة سيقرأ فيها على الشيخ


أو ينصب برنامجا جد متطور بنقره واحدة يظهر أمامه كل ما يحتاج من معلومات .. !؟


هل كان ليحصل هذا لو كانت اللقيا مباشرة بين الشيخ والطالب .. ؟


كيف يتأكد الشيخ من هذا دون لقاء مباشر .. ؟


الطالب يقرأ والشيخ يصحح ...


زد في ضم شفتيك حتى تكون الحركة تامّة هكذا : ( الشيخ يقرأ والطالب يلاحظ )


ولا تتمايل ولا تغير ملامح وجهك لأن هذا يخالف نهج السلف في القراءة


لا تعبث بلحيتك وأنت تقرأ .....


كيف يمكن هذا من خلال الهاتف أو الانترنت .. ؟



إخوتي الجلوس أمام الشيخ فيه تربية وتهديب أخلاق


قبل ما يكون حفظا وضبط أحكام




وقد حكى لنا الشيخ أن أحد من الشيوخ الأفاضل كان كفيفا


فكان يضع يده على فم الطالب ليتأكد من أنه طبّق حكم الإشمام بشكل سليم


لأن الإشمام يرى ولا يسمع كما تعلمون .. !


فتأمل .. !





هذا كل ما خطر لي أحببت أن أشارككم إياه


راجيا من الله أن يعلمنا ما ينفعنا


إضافة إلى أني أيضا أقرأ على شيخ فاضل عبر الأنترنت


و هو يشترط حفظه الله في الإجازة التلقي المباشرة


وهذا من حرصه بارك الله فيه ونفع به




وصراحة هذا ما يطمئن له القلب


فلا عيب أن يقرأ الطّالب على شيخه بواسطة هذه الوسائل


وفي الختام يلقاه مباشرة ليختبره الشيخ ومن تم يجيزه


فيتشرف بلقاء الشيخ أولا ثم بالإجازة في المرتبة الثانية


وإن لم يتيسر أن يلقاه فلا ضير في ذلك


لأن الإجازة لم تكن يوما غاية في نفسها


الغاية أن تقرأ القرآن كما أنزل هذا هو المهم


أما البحث عن الإجازة دون ضبط واتقان


فلا ينفع بل هذا عيب والله




ولا ينبغي الكلام عن الإجازة كأنها مما فرضه الشّارع علينا


حتى نتنازل عن الكثير من المهمات بدعوى الاضطرار


فالله عز وجل لم يكلفنا الحصول على الإجازة


بل أمرنا بترتيل القرآن وتجويده حروفه


هذا ما يجب الاهتمام به أكثر


بارك الله فيكم

سيّد مُسلِم
13-02-2009, 17:28
أخي أبو البراء المصري لا زلت أنتظر ما وعدتني به


لأكمل ما بقي معي حول المسألة


بارك الله فيك .. !

نور مشرق
13-02-2009, 17:31
بارك الله فيك اخانا سيد مسلم
فعلا يا اخي أمرنا الله سبحانه وتعالى بترتيل القرآن وتجويد حروفه
وهو ما يجب الاهتمام به اكثر
جزاك الله خيرا الجزاء

حسن الوراقي المصري
13-02-2009, 21:36
الأخ الفاضل المتولي : أنا منذ ثلاث أو أربع سنوات وأنا تركت الكتابة في المنتديات بسبب الانشغال بذلك وضياع بعض الوقت، ولكن قد نستفيد في بعض الوقت من المسائل المطروحة، وأنا سأنهي معك هذا الحوار- إن شاء الله- في هذه المسألة وبعدها لن أكتب ثانية لانشغالي ببعض الأشياء ، ومَن أراد أن يسأل في أمر الإجازة عموما فليسأل، لأني أنا المستفيد الأول من هذه الأسئلة، وسأدخل كل فترة للإجابة عن هذه الأسئلة .




قولكم بارك الله فيكم : و هل بينت لنا بارك الله فيكم ما المقصود بمشقته ؟؟




المقصود بالمشقة بارك الله فيك هي : مشقة المال حيث إنه كان يأخذ في العشر الكبرى (20000) عشرين ألف جنيه مصري، والآن يأخذ (30000) نظرا لغلاء المعيشة، ولا تقل لي أنه لا لا لم يؤخذ ذلك، فقد أخبرتني بذلك شيخة من الاسكندرية أرادت القراءة عليه، وكذلك أخبرتني غير واحد ممن قرأ عليه .




قولكم بارك الله فيكم



والشيخ فيما اعلم هو اعلى اسناد فى الطيبة وليس من هناك اعلى منه ((سنده ليس عليه شبهة ))



هذه الجملة عليها مأخذان :



الأول : قولك أعلى إسناد ، فلو قلت : من أعلى الأسانيد في الطيبة؛ لكان أفضل .



الثاني : هناك مَن يساويه في الطيبة- بارك الله فيكم- وهو الشيخ زكريا عبد السلام الدسوقي، وسنده هو :



قرأ الشيخ زكريا عبد السلام القراءات العشر الكبرى على الشيخ (1) الفاضلي علي أبو ليلة( ت1965م)، وهو قرأ على الشيخ(2) سيد أبو حطب ، وهو قرأ على(3) عبد الله عبد العظيم الدسوقي، وهو قرأ على(4) علي الحداديّ الأزهريّ، وهو قرأ على إبراهيم العبيدي .



فبين الشيخ زكريا وبين إبراهيم العبيدي أربعة رجالٍ، وهو نفس سند الشيخ ( فلان )، منقول من كتاب ( تحفة الإخوان بما علا من أسانيد قراء هذا الزمان ) لحسن مصطفى الوراقي .



أما قولي بارك الله فيكم : فأنا مثل الشيخ (فلان) في عاصم والقراءات السبع من الشاطبية،


يتبع إن شاء الله

سيّد مُسلِم
13-02-2009, 23:37
(بسم الل)






المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو البراء المصري http://mazameer.com/vb/mazameer_classic/images/buttons/viewpost.gif (http://mazameer.com/vb/showthread.php?p=563171#post563171)

أخي الفاضل : بداية أقدّر لك قولك :

(( لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم ))
ثم سأبين لك - إن شاء الله- بعض الاشكالات في كلامك، وأظن أنك ما قرأت المشاركات التي في هذه الصفحة، لأنها فيها بعض الإجابات على كلامك، فأسأل الله التيسير بالوقت


والسلام عليكم





:)

أخي الكريم أنا أنتظرك .. !

قبل قليل كنتَ متصلا ورأيتُ اسمك بين متصفّحي الموضوع

فانتظرت ردك طويلا لكن دون جدوى

وقد كررت طلبي هذا عدة مرات كما هو ملاحظ

وسأنتظرك مرة أخرى


أرجوا منك بعض الوقت كما فعلت في ردك على باقي الإخوة



:)

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:15
يا أخي مهلا : فأنا لست جالسًا أما هذا الصفحة كل الوقت كما تظن، بل أنا أرد على بعض الأشياء، وأترك الصفحة ولا أخرج من المنتدى، فيظل اسمي موجودا ، وأرى أنك منفعل شوية ( بمزح معك) يمكن لأني قلت لك : بداية أقدّر لك قولك :

(( لست من أهل الاختصاص ولا أدعي العلم ))
عموما سأحاول الرد عليك في بعض الجزئيات عندك، ولكن ما أخشى منه أن الحوار يفتح أكثر ، مثل حواي مع الشيخ المتولي بارك الله فيه، ولكني سأنهيه بالخلاصة وببعض التنبيهات إن شاء الله

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:27
أخي الفاضل الشيخ سيد مسلم هأنا سأرد على بعض كلامك



قلت بارك الله فيكم ورزقني وإياكم وجميع إخواني الإخلاص في القول والعمل



في البداية أشكرأختنا الفاضلة نور مشرق لطرجها هذه المسألة




وأشكر كل الإخوةالكرام على مداخلاتهم الطيّبة




والتي استفدنا منهاولاشك




بارك الله فيكمجميعا




لست من أهل الاختصاصولا أدعي العلم




لكنني فقط أحببت أنأشارككم ببعض ما خطر لي في المسألة




راجيا من الله التوفيقوالسّداد





نحن نعلم ونعتقد جازميندقة وأمانة الأئمة السابقين




الذين نقلوا لنا هذاالقرآن عذبا وسلسلا




فقد وضعوا شروطا للتواثروضوابط للرّاوية




شددوا الخناق بذلك على كلمدلس مغرض و كل كذاب أشر




فلما تكلموا مثلا عن طرقالأخذ عن الشيخ قالوا هي ثلاثة طرق :




1- العرض : أي الطالبيقرأ والشيخ يسمع




2- السماع : أو التلقي أيالشيخ يقرأ والطالب يسمع




والثالثة هي الجمع بينالعرض والتلقي وهذه هي الصفة الأولى كما قال به غير واحد منالعلماء




وهذه الثلاث لا تكون ولنتكون إلا بالمشافهة طبعا .. !




اصطلاح المشافهة كان فيزمان غير هذا الزمان




فلم يكن هناك هاتف أوإنترنت ولا شيء من وسائل الاتصال الحديثة




ولو انتبهنا لكلام الواحدمنهم لما يقول تلقّيت القراءة عن فلان




نتأمل كلمة التّلقي... !




مادة ( تلقى ) من اللقيافيها لقاء بين اثنين هما المتلقِي والمتلقَى منه




فقد تلقى جبريل من اللهتعالى وتلقى سيدنا محمدمن جبريل عليه السلام




وتلقى الصحابة رضي اللهعنهم من




لقد كان من الممكن جدا أنيتعلمالقرآن




بطريقة غير التّلقيالمباشر من جبريل عليه السلام




لكن حكمة الله العليمالخبير بما كان وسيكون




اقتضت أن يتم الأمر باللقيابين رسولوجبريل عليه السلام




وقد سلك السلف الصالح نفسالطّريق رغم صعوبة السفر والتّنقل




ثم نأت نحن من بعدهمسبحان الله لنتكلم عن الاضطرار وصعوبة الأخذ من الشيخ مباشرة




فتأمل .. !

أقول : أولا سامحني على الإطالة .
ثانيا : كلامك اللي ذكرته والله إنه جميل وعجبني صراحة
ثالثا : هرد عليك في الباقي إن شاء الله

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:29
وأنا كمان مثلك بشكر أختنا الفاضلة ( نور مشرق) أنار الله بصيرتها وجميع إخواني على طرح هذا الموضوع

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:38
قولكم بارك الله فيكم


هب أن إجازة الشيخ للطالب عن طريق الهاتف أو الانترنت أمر جائز بالإجماع




فكيف يتأكد الشيخ منأن الطالب حقا يقرأ من حفظه




أليس من الممكن أنيضع أمامه مصحفا !


أقول : عادة يسأل الشيخ التلميذ هل تقرأ غيبا أم من المصحف، ويقول الشيخ للتلميذ: كن أمينًا واقرأ غيبًا من حفظك، والشيخ بيعرف ذلك من أخطاء الطالب .


ممكن أسألك سؤال لو تفضلتم وأرجو الرد عليه :


كيف يعرف الشيخ الكفيف أن طالبه الذي يقرأ عليه يقرأ غيبًا أم من المصحف خاصا إذا كان الطالب منفردا بالشيخ في الغرفة ؟


وكيف يعرف الشيخ أن الطالبة التي في غرفة وهو في غرفة أم هي خلف حجاب وهو في مكان آخر كيف يعرف أن هذه الطالبة تقرأ من حفظها ؟


وهذا ظن مو طيب بارك الله فيك في أهل القرآن الذين هم أولى الناس بالإمانة


فهل إجازة الشيخ الكفيف لا تجوز بسبب ذلك الأمر ؟


وهل إجازة الرجل للمرأة كذلك لا تجوز بسبب ذلك الأمر ؟


أرجو منكم ردا علميا بارك الله فيكم


يتبع إن شاء الله

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:47
قولكم بارك الله فيكم وكأنه فيه أن الطالب لا يجوز له أن يحضر القراءات في دفتر أو كراسة على شيخه
(( أو كراسة سبق أن حضرفيها ما يحتاج في كل حصة سيقرأ فيها على الشيخ ))
ما دليلك على أن الطالب لا يحضر القراءات في دفتر بارك الله فيكم
وأحب أن أزيدك وأزيد الإخوان فائدة : الشيخ محمد إبراهيم محمد سالم ( صاحب كتاب فريد الدهر في جمع وتحرير القراءات العشر) أظن إنك تعرفه والإخوة والأخوات .
تعرف قصة هذا الكتاب : كان الشيخ محمد إبراهيم محمد سالم بيقرأ على الشيخ الزيات القراءات العشر الكبرى منذ فترة كبيرة ، وكان يحضر كل ربع أو المقدار اللي هيقرأه في دفتر أو كراسة ، حتى أنتهى من القرآن بهذه الطريقة، وظلت عنده هذه الدفاتر فيها جمع القرآن ، حتى عرض عليه أحد الإخوان أن يخرج هذه الدفاتر على هيئة كتاب يستفيد منه البعض فخرج كتاب ( فريد الدهر ) بارك الله فيكم .

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 00:53
قولكم

أو ينصب برنامجا جد متطور بنقره واحدة يظهر أمامه كل ما يحتاج من معلومات .. !؟

ممكن توضح شوية بمثال عشان كلامك مجمل ويحتاج لتفصيل

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 00:59
اذكر عندما كنت اقرا على الشيخ عبد الحميد عنتر رحمه الله تعالى انه كان هناك من يقرا من المصحف

فقلت للشيخ يا مولانا فلان بيقرأ من المصحف مش من حفظه

فقال طيب نختبره قبل ما نديله الاجازه

وكان بعض الاخوة يفعل ذلك مع الشيخة ام السعد رحمها الله تعالى

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:04
قولكم
زد في ضم شفتيك حتىتكون الحركة تامّة هكذا : ( الشيخ يقرأ والطالب يلاحظ )
أقول : إن كنت تقصد من كلامك طريقة السماع، فكلامك صحيح ، الشيخ يقرأ والطالب يسمع، وأما إن كنت تقصد بطريقة العرض، فكلامك فيه خطأ واضح والصحيح تكون الجملة هكذا ( الطالب يقرأ والشيخ يلاحظ) .

وسؤالي لك وأرجو الإجابة عليه :
ماذا تقول في إجازة الشيخ الكفيف الذي لم ير حركات فم الطالب ولا يستطيع أن يميز الذي يضم شفتيه في الساكن كحال الكثير، وكذلك لا يستطيع ملاحظة حركات فم الطالب، فربما يقف الطالب على حرف آخره سكون بضم الشفتين كما يقف البعض على ( النارِ) المجرورة بضم الشفتين، وهو فيه ثلاثة أخطاء ؟
وكذلك ماذا تقول في الشيخ الذي لم ير حركات فم الطالبة لأنها تقرأ من وراء حجاب ولا يستطيع التميز كذلك، فهل إجازته صحيحة أم ناقصة أم... ؟

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:10
جزاكم الله خيرا أخي المتولي ، وأقول :
لي سؤال على مَن يقرأ من المصحف وأجبت عليه في كتاب ( الإجازات المطبوع )
وهذا الكلام الذي ذكرته أخي المتولي فيه تفصيل :
فإن كان الطالب يقرأ من المصحف على شيخه ختمة كاملة: فقد خالف صفة التلقي من لدن الصحابة إلى يومنا هذا، وهي القراءة غيبا عن ظهر قلب، لذا قال البعض: إذا قرأ من المصحف فإن السند ينقطع عنده، وإذا أراد أن يجيز غيره أجازه نظرا ، والموضوع فيه كلام كثير ليس محله الآن، وإن كنت أرى عدم التساهل في ذلك ، لأن فيه عدة أشياء وبعض المفاسد ذكرتها في كتاب الإجازات .
وأرجو أخي المتولي أن تسلم لي على الشيخ يسري عوض الإسكندراني إذا كنت تعرفه، فهو قرأ أيضا على الشيخ عبد الحميد عنتر .

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:14
قولكم أخي سيد

ولا تتمايل ولا تغير ملامح وجهك لأن هذا يخالف نهج السلف في القراءة لا تعبث بلحيتك وأنت تقرأ .....

كذلك الكفيف قد يحصل عنده ذلك ، وكنا نرى من بعض الطلاب سوء أدب في بعض الجزئيات

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:18
معذرة أخي الشيخ سيد ماذا تقصد بقولك :
ضم شفتيك حتىتكون الحركة تامّة
أليس من إتمام حركة الضم هو ضم الشفتين بإبرازهما للإمام دون تضيقما ؟
قال الطيبي :
وكل مضموم فلن يتما إلا بضم الشفتين ضما
أما إذا كنت تقصد أنه يضم الشفتين في غير موضعهما -كالساكن- كما هو حال الكثير، فهذا الاعتراض صحيح .

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:21
قولكم

كيف يمكن هذا من خلال الهاتف او الانترنت .. ؟

رددنا على هذا وغيره بما فيه الكفاية بفضل الله

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:21
قولكم

الجلوس أمام الشيخ فيه تربية وتهديب أخلاق


قبل ما يكون حفظا وضبط أحكام
كلام صحيح بارك الله فيك

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:26
قولكم بارك الله فيكم

فكان يضع يده على فم الطالب ليتأكد من أنه طبّق حكم الإشمام بشكل سليم



لأن الإشمام يرى ولا يسمع كما تعلمون .. !





طيب ماذا يفعل الشيخ الكفيف وغير الكفيف مع المرأة ؟ هل يمسك شفتيها ليعلم أنها أتت بالإشمام ؟

وهل هذا يجوز في الضرورة بس مع الكراهة (ابتسامة )؟

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:29
قولكم بارك الله فيكم

هذا كل ما خطر لي أحببت أن أشارككم إياه



راجيا من الله أن يعلمنا ما ينفعنا



إضافة إلى أني أيضا أقرأ على شيخ فاضل عبر الأنترنت



و هو يشترط (حفظه الله) في الإجازة التلقي المباشرة



وهذا من حرصه بارك الله فيه ونفع به

جزاكم الله خيرا على مشاركتكم، وأسأل الله تعالى لك المزيد وجميع إخواني

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:33
قولكم
فيتشرف بلقاء الشيخ أولا ثم بالإجازة في المرتبة الثانية
أقول : ممكن توضح هذا الكلام بارك الله فيك

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 01:36
جزاكم الله خيرا أخي المتولي ، وأقول :
لي سؤال على مَن يقرأ من المصحف وأجبت عليه في كتاب ( الإجازات المطبوع )
وهذا الكلام الذي ذكرته أخي المتولي فيه تفصيل :
فإن كان الطالب يقرأ من المصحف على شيخه ختمة كاملة: فقد خالف صفة التلقي من لدن الصحابة إلى يومنا هذا، وهي القراءة غيبا عن ظهر قلب، لذا قال البعض: إذا قرأ من المصحف فإن السند ينقطع عنده، وإذا أراد أن يجيز غيره أجازه نظرا ، والموضوع فيه كلام كثير ليس محله الآن، وإن كنت أرى عدم التساهل في ذلك ، لأن فيه عدة أشياء وبعض المفاسد ذكرتها في كتاب الإجازات .
وأرجو أخي المتولي أن تسلم لي على الشيخ يسري عوض الإسكندراني إذا كنت تعرفه، فهو قرأ أيضا على الشيخ عبد الحميد عنتر .

يا سيدى الفاضل : انا ضربت المثال حتى تتضح الصورة

اذا كان الذى الطالب الذى يقرأ على الشيخ فى نفس المكان قد يحاول يقرأ من المصحف فما بالك
بمن يقرأ وهو آمن من دخول من يخبر الشيخ بأنه يقرأ من المصحف

وان شاء الله وقدر لى ان التقى بالشيخ يسرى سأقرؤه السلام ان شاء الله

ومن المواقف الطريفه اننى كنت طلبت من الشيخ عنتر ان يتوسط لى عند الشيخ يسرى لاقرأ عليه الطيبة فوافق رحمه الله ولكن قدر الله وما شا فعل فقد وتوفى الشيخ قبلها

والشيخ عنتر رحمه الله تعالى كان يحبه جدا ولا يذكره الا بخير فقد لازمه الشيخ يسرى فترة طويلة

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:44
قولكم يا شيخ سيد بارك الله فيكم

(( ولا ينبغي الكلام عن الإجازة كأنها مما فرضه الشّارع علينا



حتى نتنازل عن الكثير من المهمات بدعوى الاضطرار



فالله عز وجل لم يكلفنا الحصول على الإجازة



بل أمرنا بترتيل القرآن وتجويده حروفه



هذا ما يجب الاهتمام به أكثر



بارك الله فيكم ))

أقول : أنا كده هزعل منك يا شيخ سيد ، لأنك تخلط بين الأمور بعضها ببعض، لأنك لو قرأ شوية بس في فضل الإجازة والرحلة إليها لما قلت هذا الكلام، ولكن أنقل لك ولإخواني شيئا يسيرا من كتاب الإجازات، فأقول وبالله التوفيق :
قال الإمام عبد الله بن المبارك - رحمه الله - :
(( الإسناد من الدين ولولا الإسناد لقال من شاء ما شاء )) رواه مسلم في مقدمة صحيحه ( 1/6) .
وقال أيضًا : (( طلبُ الإسنادِ المتَّصلِ مِنَ الدِّينِ )) .
وقال الشافعي - رحمه الله - : (( مثل الذي يطلب الحديث بلا إسناد كمثل حاطب ليل يحمل حزمة حطب وفيه أفعى ولا يدري )) ذكره القسطلاني - رحمه الله- في (( شرح المواهب )) ( 5 / 393 )
وقال سفيان الثوري - رحمه الله- عن الإسناد : (( إِنَّه سلاحُ المؤمنِ، ومَن لا سلاحَ معه فبأيِّ شيءٍ يُقَاتِلُ ؟ )) ذكره ابن حبان في ( المجروحين ) ص 6 وفي سنده كلام .
وقال الحافظ المحدث ابن عساكر الدمشقي في كتابه الكبير (( تاريخ دمشق )):
لَقَوْلُ الشَّيْخِ أَنْبَأَنِي فُـــلَانٌ وَكَانَ مِنَ الْأَئِمَّةِ عَنْ فُــــلَانِ
إِلَى أَنْ يَنْتَهِـي الْإِسْنَادُ أَحْـلَى لِقَلْبِي مِنْ مُحَادَثَةِ الْحِسـَــــانِ
وَمُسْتمِّلٌ عَلَى صَوْتٍ فَصِيحٍ أَلَـذُّ لَدَىَّ مِنْ صَوْتِ القِيـَـانِ
وقال عليٌّ بن المدِينِي : النزولُ شؤمٌ .
وقال ابن كثير - رحمه الله - :
(( ولما كان الإسناد من خصائص هذه الأمة, وذلك أنه ليس أمة من الأمم يمكنها أن تسند عن نبيها إسنادًا متصلًا غير هذه الأمة، فلهذا كان طلب الإسناد العالي مرغبًا فيه؛ كما قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: (( الإسناد العالي سنة عمن سلف )) .
وقيل ليحيى بن معين في مرض موته :ما تشتهي ؟ قال بيتٌ خالٍ, وإسنادٌ عالٍ .
ولهذا تداعت رغبات كثير من الأئمة, والجهابذة والحفاظ إلى الرحلة إلى أقطار البلاد، طلبًا لعلو الإسناد, وعلو الإسناد أبعد من الخطأ والعلة من نزوله )) الباعث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث 131- 132
وروى الإمام مسلم في (( مقدِّمة صحيحه )) عن ابن سيرينَ - رحمه الله - قولَهُ : (( إنَّ هَذا العلمَ دينٌ، فانظُرُوا عمَّن تأخذُونَ دينَكُم )) .


يتبع إن شاء الله في فضل الإجازة

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:46
وذكر الخطيب البغداديُّ في كتابه : (( شرف أصحابِ الحديثِ)) (43)، قول الحافظ أبي بكرمُحمد الأصبهانيُّ رحمه الله (309) : (( بلغني أنَّ الله تعالى خصَّ هذه الأمُّة بثلاثة أشياء، لم يعطها مَن قبلها : الإسنادَ، والأنسابَ، والإعرَابَ )) . انْتَهى .
وقال الإمام أبو حاتم الرَّازيُّ رحمه الله (277) : (( لم يكن في أمَّة من الأمم منذ خلق اللهُ آدَمَ يحفظُونَ آثارَ نبيِّهم، وأنسابَ سلفهم مثلُ هذه الأمَّةِ! )) .
فَقِيْلَ لَهُ : رُبَّما رَوَوْا حَدِيْثًا لا أصْلَ لَه، قَالَ : (( عُلماؤهُم يَعرِفُونَ الصَّحيحَ مِن السَّقِيمِ )).
وبنحوه قال ابن حَزمٍ - رحمه الله- وغيره عن الرواية واتِّصال السَّند في (( الفِصَلِ في المِلَلِ والنِّحَلِ )) (2/221) : إنَّ اللهَ خَصَّ بِه المُسلمينَ دون سائر أهل الملل كلِّها، وأبقاهُ عندهُم غضًّا جديدًا على قديمِ الدهورِ، يرحلُ في طلبه إلى الآفاقِ البعِيدة مَن لا يُحصِي عددَهُم إلاَّ خَالِقُهُم، ويُواظب على تقييده مَن كان النَّاقلُ قَريبًا منه . انْتَهَى بتَصَرُّفٍ .
وذكر السَّخَاويُّ في «فتح المغيثِ« (2/222) عن الإمامِ أحمد بن حنبلٍ -رحمه الله- قولَهُ: (( إنَّها لو بطلت ـ الإجازة ـ لضاعَ العلمُ )) .
وقال ابن تيمية - رحمه الله - :
(( والإسنادُ مِن خَصائِص هذه الأمَّة، وهو من خصائص الإسلام، ثمَّ هو في الإسلامِ مِن خصائِص أهْلِ السُّنَّة، والرَّافضةُ أقلُّ عنايةً به، إذ لا يُصَدِّقُونَ إلاَّ بما يُوافق هواهم، وعلامةُ كذبه عندهم، أنَّه يُخَالف هواهم )) منهاج السُّنَّة (7/37) .
وقال الإمام محمد بن أسْلَمَ الطُّوسِيِّ رحمه الله : (( قُرْبُ الإسنادِ، قُربَةٌ إلى الله عزَّ وجلَّ)) ( ذكره الخطيب البغداديُّ في (( الجامع لأخلاقِ الرَّاوِي(( (1/123/184)
وأقوال أهل العلم في ذلك كثيرة، ولكن الناس أمام السند أو الإجازة طرفان ووسط :
الطرف الأول : قوم تكاسلوا وفرَّطوا في طلب السند، فتراهم يحفظون القرآن ويُدرِّسون القرآن، ولكنهم زهدوا في هذا الشيء، فمرَّ عليهم العمر دون الحصول على السند؛ فلا شك أن هؤلاء فرَّطوا في ذلك الأمر وخسروا إن لم يسعَوا إليه؛ بل بعضهم يُزهِّد غيره في طلب السند ويقول : إن هذه ورقة لا قيمة لها؛ وبعضهم يقول : إن هذا الأمر ظَهَرَ في هذه الآونة الأخيرة ولم نسمع به من قبل - زعموا -!، إلى غير ذلك من الأقوال التي لا تُسْمِنُ ولا تُغني .
أقول : وأين أنتم من إمامِكم ابن الجزري الذي رحل في أماكن شتّى للقراءة على المشايخ وأخْذِ الأسانيد ؟ .
والإمام الهذلي - رحمه الله- قال عنه ابن الجزري : طاف البلاد في القراءات فلا أعلم أحدًا في هذه الأمة رحل رحلته، ولا لقيَ من الشيوخ، قال الهذلي في كتابه الكامل : (( فجملة من لقيت في هذا العلم ثلاثمائة وخمسة وستون شيخًا من آخر المغرب إلى باب فرغانه يمينًا وشمالًا وجبلًا وبحرًا، ولو علمت أحدًا تقدَّم علىَّ في هذه الطبقة في جميع بلاد الإسلام لقصدته )) .
وكما قيل : الجاهل عدوّ ما يجهله، فلو أن هؤلاء قرؤوا واطَّلعوا على ما ذكره العلماء في هذا الباب؛ ما قالوا هذا الكلام، ويكفي في ذلك ما قاله العلامة ابن الجزري في كتابه : ( منجد المقرئين ومرشد الطالبين ) وغيره في هذه المسألة، وسأذكر كثيرًا من كلامه -رحمه الله- في بحثنا هذا، ومن المعلوم لدى القاصي والداني: أن صحة السند ركن من أركان القراءة الصحيحة كما قال ابن الجزري في طيبته؛ فكيف غفل هؤلاء القوم عن هذا الأمر ؟.
وأقول لهؤلاء جميعًا : اقرؤوا قول السلف السابق ذكره؛ بل اقرؤوا في سير وتراجم العلماء في الرحْلة في طلب العلم والإسناد وعلوّه؛ فنحن أحق بأن نتأسَّى بهم في ذلك .
الطرف الثاني : قوم لم يُتمّوا حفظ القرآن، أو أتمّوه؛ ولكن لم يهتموا به من حيث التجويد والإتقان؛ فذهبوا للمتساهلين في الإقراء وحصلوا منهم على الإجازة، فأدّى ذلك الأمر إلى ضَعْفِ الطالب المجاز عِلْميًا وعَمَليًا، ودليل ذلك : كثرة عدد المجازين؛ الذين إذا غَرْبَلْتَهُم لِتُخْرِجَ منهم المتقن المدقق؛ لرأيت العجب العجاب ! .
والوسط : هم الحفظة المتقنون الذين درسوا وأتقنوا، ولم يحصل منهم إفراطٌ ولا تفريطٌ في هذا الأمر؛ فحفظوا ودرسوا وأتقنوا ثمّ قرؤوا على الشيوخ؛ ليحصلوا على السند بحقٍّ وأهليةٍ، فجمعوا بين العلم والسند .

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:51
قولكم بارك الله فيكم
يا سيدى الفاضل : انا ضربت المثال حتى تتضح الصورة
اذا كان الذى الطالب الذى يقرأ على الشيخ فى نفس المكان قد يحاول يقرأ من المصحف فما بالك
بمن يقرأ وهو آمن من دخول من يخبر الشيخ بأنه يقرأ من المصحف

أقول : فعل البعض لا يطعن في عامة الناس، وإلا فقد نطعن في المرأة التي تقرأ على شيخها من وراء حجاب ، وبالتالي يُمنع إقراء الناس بسبب ذلك الأمر، وكذلك الشيخ الكفيف !!

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 01:52
ابشر يا شيخ متولي إن شاء الله ممكن نتوسط لك عند الشيخ يسري ( ابتسامة )

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 01:58
قولكم بارك الله فيكم
يا سيدى الفاضل : انا ضربت المثال حتى تتضح الصورة
اذا كان الذى الطالب الذى يقرأ على الشيخ فى نفس المكان قد يحاول يقرأ من المصحف فما بالك
بمن يقرأ وهو آمن من دخول من يخبر الشيخ بأنه يقرأ من المصحف

أقول : فعل البعض لا يطعن في عامة الناس، وإلا فقد نطعن في المرأة التي تقرأ على شيخها من وراء حجاب ، وبالتالي يُمنع إقراء الناس بسبب ذلك الأمر، وكذلك الشيخ الكفيف !!




لا يا اخى

ولكن وجود الطالب مع الشيخ يقلل من حدوث مثل هذه الاشياء
فالمرأة لاتأتى الى الشيخ بمفردها و قد يدخل عليها من يقرأن ايضا على الشيخ

وكذلك فى حالة الشيخ الكفيف

وعموما اخى الفاضل فالامر فيه سعة كما قلت سابقا والاختلاف فى الرأى لا يفسد للود قضية

جزاكم الله خيرا شيخنا الفاضل

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 02:01
ابشر يا شيخ متولي إن شاء الله ممكن نتوسط لك عند الشيخ يسري ( ابتسامة )

بارك الله فيكم

انا فى الانتظار (( ايدى على كتفك )) ((ابتسامة ))

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 02:03
وجزاكم أخي الفاضل الشيخ المتولي ، وسبقتني بالختام ، فأنا سهرت اليوم كي أختم الكلام ، ولكن والله استفدت كثيرا من المشاركات وعلى فكرة سأضيف بعض الإشكالات والتنبيهات التي استفدتها من هذا النقاش مع هؤلاء الإخوة الأفاضل بارك الله فيكم جميعا في كتاب الإجازات، وجزاكم الله عني خير الجزاء ، وسامحوني ، وأعتذر إليكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

حسن الوراقي المصري
14-02-2009, 02:04
هحاول اتصل عليه إن شاء الله ، وأكلمه إذا أردت

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 02:05
وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته

محمد السيد المتولى
14-02-2009, 02:07
هحاول اتصل عليه إن شاء الله ، وأكلمه إذا أردت

بارك الله فيكم

وانا فى الانتظار

سيّد مُسلِم
15-02-2009, 03:24
(بسم الل)







أظنك تنتمي لمدرسة الإفتراض الفقهي .. ؟


حيث توسعت في تفريع الفروع على الأصول وافتراض حوادث لم تقع


كما تحاول بناء الأحكام على أمور استثنائية نادرة


وهذا مخالف لمنهج البحث العلمي







كيف يعرف الشيخ الكفيف أن طالبه الذي يقرأ عليه يقرأ غيبًا أم من المصحف خاصا إذا كان الطالب منفردا بالشيخ في الغرفة ؟


وكيف يعرف الشيخ أن الطالبة التي في غرفة وهو في غرفة أم هي خلف حجاب وهو في مكان آخر كيف يعرف أن هذه الطالبة تقرأ من حفظها ؟







أجيبك بنفس منهجيتك فأبشر :


وجود شيخ الكفيف منفردا بطالبه في غرفة مظلمة لا محالة سيسمع



الصوت الخفيف الصادر عند قلب صفحات المصحف



قد تقول لي : قد يكون الشيخ سمعه خفيف لا ينتبه لهذا الصوت



نقول لك : اتق الله ويكفيك جدالا


إذ كيف سيسمع قراءة الطالب بشكل واضح إذا.. !




وجود شيخ - مبصر في هذه الحالة - في غرفة وطالبته في غرفة



( لا أظن يسمع صوتها إلا إذا هي صرخت )


أظنك تقصد أن بينهما حجاب ، أوليس هذه يعتبر خلوة



وهل هذا يجوز في الضرورة بس مع الكراهة (ابتسامة )؟


العادة تستدعي أن يكون عدد من الحضور للقراءة على الشيخ


اللهم إذا كان كل الحضورعميان


ثم هذه الأخت لم تجد إلا هذا الشيخ الكفيف فقط تقرأ عليه


يعني لم تجد شيخة ، أرجوك لا تقول لي أن هذه الشيخة أيضا قد تكون كفيفة




سؤال :




سماع صوت تقلب الصفحات يسمع أيضا بالمايك أو بالهاتف .. ؟




جواب :




من وراء الهاتف قد لن يحتاج الطالب المتحايل مصحف لوجود وسائل أخرى


كالمصاحف الإلكترونية المتاحة اليوم بالهواتف والأجهزة


لا تصدر صوتا عند تقليب الصفحات





دع يا أخي ما يريبك إلى ما لا يريبك ... !





أقول : أنا كده هزعل منك يا شيخ سيد ، لأنك تخلط بين الأمور بعضها ببعض، لأنك لو قرأ شوية بس في فضل الإجازة والرحلة إليها لما قلت هذا الكلام، ولكن أنقل لك ولإخواني شيئا يسيرا من كتاب الإجازات، فأقول وبالله التوفيق :



أحب ان أوضح أني لست بشيخ ، أنا مجرد طويلب علم صغير جدا


ثم لست أبحث عن رضا من أحد فيما أدين الله به


الله عز وجل أمرنا بإقامة حرف القرآن وحدوده


ولم يأمرنا بتقديم تنازلات تحت ذريعة الاضطرار


وكيف لي ان أقبل إجازة من شيخ لست أعلم عقيدته


ولا حتى ملامح وجهه وهل حقا هو شيخ مشهود له بالعلم أم لا


في زمان كثر فيه المتعالمون والمتفيقهون


أما ما نقلته عن فضل الإجازة والرّحلة إليها فهو حجة عليك لا علي سبحان الله .. !


فراجعه جيدا لأن فيه كلاما كافيا شافيا لك


ومن تم طبق ما جاء به بالحرف تغنم بإذن الله




ختاما أسأل الله تعالى أن يعلمنا ما جهلنا وأن ينفعنا بما علمنا


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




ا

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:07
السلام عليكم :
أولا : يعلم الله أني دخلت هذه الفترة، وقد أثرت علي كثيرا في أشياء كثيرة ، ولكن لما رأيتك تتكلم في بعض المسائل بدون علم كما قلت عن نفسك : ولست من أهل الاختصاص، قلت أجاوبك، ولكنك زدت في الأمر، وخالفت نفسك فيما قلت، ولا تقل لي هذا من التواضع .
ثم إنك أجبت عن بعض الأشياء وسكت عن أشياء أخرى .
ثم إنني أرى في كلامك الانفعال والغضب وهذا يلاحظه كل مدرك لذللك ولكني سأجبيك عن بعض الأشياء في كلامك السابق :

قولكم بارك الله فيكم
أظنك تنتمي لمدرسة الإفتراض الفقهي .. ؟
حيث توسعت في تفريع الفروع على الأصول وافتراض حوادث لم تقع
كما تحاول بناء الأحكام على أمور استثنائية نادرة
وهذا مخالف لمنهج البحث العلمي
أقول : يا أخي لا تظن إن بعض الظن ثم، ثم إن هذه الوسائل لم تكن في عهد المتقدمين، فهل عندك نص وثيق في عدم منع القراءة عبر الهاتف وغيره، بالطبع لا ، إذا بقدر الإمكان يقاس على غيرها، فلا بد من إلحاق فرع بأصل حتى تصل إلى حل في المسألة بارك الله فيك .
ومن قال لك هذا خلاف المنهج البحثي : أنت هتخلط في الكلام، بل هو عين البحث العلمي، إذا لم تجد نصًا، فلا بد من القياس بارك الله فيك .

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:12
قلت:
نقول لك : اتق الله ويكفيك جدالا
أقول :
أولا : اللهم ارزقنا التقوى
ثانيا : هذا حوار للوصول إلى الحق، وليس جدالا ، ويكأن المسألة متفق فيها بعض العلماء!! .
ثالثا : تأدب في حوارك وأسلوبك ولا تنفعل، فليست تلميذا صغيرا يحاورك، وكنت ممكن أجعل بعض طلبتي يحاورنك، ولكني أجبتك بنفسي ولا أقول هذا تكبرا، ولكن لكي تتكلم بأدب وأسلوب طيب

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:15
قولكم:
وجود شيخ الكفيف منفردا بطالبه في غرفة مظلمة لا محالة سيسمع
الصوت الخفيف الصادر عند قلب صفحات المصحف

قد تقول لي : قد يكون الشيخ سمعه خفيف لا ينتبه لهذا الصوت

نقول لك : اتق الله ويكفيك جدالا

إذ كيف سيسمع قراءة الطالب بشكل واضح إذا.. !

وجود شيخ - مبصر في هذه الحالة - في غرفة وطالبته في غرفة

( لا أظن يسمع صوتها إلا إذا هي صرخت )

أظنك تقصد أن بينهما حجاب ، أوليس هذه يعتبر خلوة

أقول : هذا كلام متخبط، وليس متزنا

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:17
قولكم :
من وراء الهاتف قد لن يحتاج الطالب المتحايل مصحف لوجود وسائل أخرى
كالمصاحف الإلكترونية المتاحة اليوم بالهواتف والأجهزة


لا تصدر صوتا عند تقليب الصفحات


أقول : ماذا لو أمر أو سمح الشيخ للطالب أن يقرأ من المصحف أو عبر برنامج الكترونيا، ما حكم هذه الإجازة ؟

وماذا لو قرأ القراءات من خلال دفتر - وقد أجبتك عن هذه- أو غيره ؟

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:20
قولكم
دع يا أخي ما يريبك إلى ما لا يريبك ... !


أقول : أين الشك، في مثل هذه الأشياء ؟
كأنك تتكلم عن من يشاهد التلفزيون أو أي أمر فيه شك
وماذا تقول للكبار الذين يقرئون عبر الهاتف، وهم كثيرون جدا .
وماذا لو اتصل عليك رجل من بلد ما ويريد القراءة عليك وهو حافظ ومتقن للقرآن وليس عنده ما يقرئه من المشايخ، وهناك البعض بهذه الطريقة كما أوضحت سالفا، هل ستقول له دعك ما يريبك إلى ما لا يريبك؟
لا تتسرع بارك الله فيك وافهم فقه الواقع جيدا، حتى لا تقع في الاثم


وقولك :
ولم يأمرنا بتقديم تنازلات تحت ذريعة الاضطرار


كأنك تتكلم عن مسألة عقدية أو فقهية أو أمر معلوم من الدين بالضرورة !!!!
يا أخي هذه مسألة كل يدلوا فيها بدلوه، وقد تكلم فيها الكبار، فإذا لم تقتنع بالقراءة عبر الهاتف أو الإقراء إذا كنت من أهله، فالزم نفسك بهذا ولا تنكر على الآخرين الذين يقرئون بضوابط معينة .

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:28
قولكم :
وكيف لي ان أقبل إجازة من شيخ لست أعلم عقيدته
ولا حتى ملامح وجهه وهل حقا هو شيخ مشهود له بالعلم أم لا
في زمان كثر فيه المتعالمون والمتفيقهون
أقول :
ممكن تسأل أي طالب أو أحد عن عقيدته .
ثانيا : ابشرك أكثر إجازات القرآن والقراءات عن أهل بدع من الصوفية بطرقها والأشعرية وغيرهم، وأظن إذا كنت مجازا سترى ذلك في سندك، وإن لم يكن عن شيخك مباشرة ففي السند نفسه من شيوخ شيوخ شيخك
فإذا كنت حريصًا فارم هذه الإجازة جانبا، حتى ترى سندا متصلا بأهل سنة وجماعة!!!!!!!!!!، ولن تفعل، بل هو كلام الكثير والادعاء فقط،
أم مسألة مشهود له بالعلم : فسهل إنها تتعرف، وأٌقول لك : لا تذهب لصغار الطلبة الذين أخذوا الإجازة من أمس، بل اقرأ على شيخ له باع في الإقراء .


في زمان كثر فيه المتعالمون والمتفيقهون
ما شاء الله عليك تستطيع تميزهم، مع إنك قلت : أنا طويلب علم صغير جدا
فماذا لو كنت طالب علم مش طويلب ؟ ، وماذا لو كنت كبيرا أو كبيرا شوية ؟( ابتسامة )

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:32
قولكم :
أما ما نقلته عن فضل الإجازة والرّحلة إليها فهو حجة عليك لا علي سبحان الله .. !
فراجعه جيدا لأن فيه كلاما كافيا شافيا لك


ومن تم طبق ما جاء به بالحرف تغنم بإذن الله
أقول :
هذا لمن استطاع بارك الله فيكم الرحلة إلى العلماء ووجد ما يكفيه ، أما مسألة كلامي فهي عن فضل تحصيل السند والقراءة على المشايخ، وبيان التساهل في هذا الأمر .
وهذا يعرف بمفهوم المخالفة، وأظن أنه يعرفه أدنى من له معرفة بقواعد أصول الفقه
وأنصحك ثانيا وثالثا : تمهل ولا تتسرع، وأخشى أن تكون من المبتدئين، فلا حرج عليك حينئذ

حسن الوراقي المصري
15-02-2009, 18:47
وأرجو من الإدارة أن تغلق هذا الموضوع إذا تكلم فيه بغير فائدة، لعدم ضياع الوقت

ابن عامر الشامي
15-02-2009, 22:13
تم غلق الموضوع