twitter twitter



إعلانات المنتدى




 

النتائج 1 إلى 3 من 3

  1. #1

    مزمار جديد

    الصورة الرمزية kamal00

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 05 2006

    العمر: 32

    المشاركات : 19

    الجنس :ذكر

    الدعـــاء الذي لا يُـرد أبـدا




    قال ابن القيم ـ رحمه الله تعالى :-

    إذا جمع الداعي مع الدعاء حضور القلب وصادف وقتاً من أوقات الإجابة الستة (وهي:- الثلث الأخير
    من الليل ، وعند الأذان ، وبين الأذان والإقامة ، وأدبار الصلوات المكتوبة ، وعند صعود الإمام المنبر
    يوم الجمعة حتى تقضى الصلاة ، وآخر ساعة بعد عصر يوم الجمعة أيضاً) ،
    وصادف خشوعاً في القلب
    وانكساراً بين يدي الرب
    وذلاً وتضرعاً ورِِقة
    واستقبل الداعي القبلة وكان على طهارة
    ورفع يديه إلى الله
    وبدأ بحمد الله والثناء عليه
    وثنى بالصلاة على عبده ورسوله محمد صلى الله عليه وسلم
    ثم قدّم بين يدي حاجته التوبة والاستغفار
    ثم دخل على الله وألحّ عليه في المسألة
    وتملقه ودعاه رغبة ورهبة
    وتوسل إليه بأسمائه وصفاته وتوحيده
    وقدم بين يدي دعائه صدقة؛

    فإن هذا الدعاء لا يكاد يُرد أبداً..ولا سيما إذا صادف الأدعية التي أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنها مظنة الإجابة أو متضمنة للاسم الأعظم
    و هو :( الحي القيوم ، وقيل :- الله ، قال ابن حجر وأرجحها من حيث السند :"الله لا إله إلا أنت الأحد
    الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفُواً أحد".
    فلا تقنطوا من رحمة الله فإنه قد استجاب لشر الخلق إبليس لعنه الله حينما قال: ( أنظرني إلى يوم يبعثون ).. الأعراف :14 ، فاستجاب له الله ( قال إنك من المنظرين ) .. الأعراف :15

    لقد استجاب الله لنا آلاف الدعوات لكننا ننسى ، فالإجابة لا تكون فورية دائما ، ولكن الدعوة تستجاب فى الوقت الذى حدده الله فتنسي أنها إجابة دعوة .. تذكر لقد دعوت الله أن يرزقك النجاح ، العمل ، المسكن ، الزواج ، الذرية ، توسيع الرزق، الشفاء ... آلاف الدعوات وقد أجيبت .
    اعلم أخي الحبيب أن النعم التى أنعم الله بها عليك كانت إثر دعاء قد دعوته ، وكذلك المنن التى من الله بها عليك كانت إثر الدعاء أيضا


  2. #2

    مزمار داوُدي

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 02 2006

    العمر: 28

    المشاركات : 4,050

    الجنس :ذكر

    القارئ المفضل : مُحَمَّد يَحْيَى شَرِيفْ

    رد : الدعـــاء الذي لا يُـرد أبـدا




    بارك الله فيك أخي كمال على هذا النقل الطيّب لشيخ الإسلام و طبيب القلوب العارف بالله تعالى محمد بن أبي بكر ابن قيّم الجوزية رحمه الله تعالى رحمةً واسعة

    و كفى بوعد الله تعالى و هو لا يخلف الميعاد " وقال ربكم ادعوني أستجب لكم"

    و جزاك الله خيراً أخي....... و جعلها في ميزان حسناتك


  3. #3

    مدير عام سابق وعضو شرف

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 08 2005

    الدولة : بلاد الحرمين

    المشاركات : 11,546

    الجنس :ذكر

    القارئ المفضل : محمد صدّيق المنشاوي

    رد : الدعـــاء الذي لا يُـرد أبـدا




    جزاك الله خيراً أخي....... و جعلها في ميزان حسناتك



العودة إلى الـــــركـــــن الــعـــــــام

النتائج 1 إلى 3 من 3

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •