twitter twitter




إعلانات المنتدى

. .
. .






 

آخـــر الــمــواضــيــع

مؤسسة مقولات اسفلت » الكاتب: اببو عمر » آخر مشاركة: اببو عمر حصريا مصحف التوفيقية النادر للشيخ محمد جبريل لاول مرة » الكاتب: صوت من السما » آخر مشاركة: صوت من السما أنظر ماذا يفعلون مع رعاة الأغنام ورعاة الأبل ( صور ) » الكاتب: ساكتون » آخر مشاركة: ساكتون مغرب وعشاء الإثنين - الشيخ إبراهيم العسيري - 2-3-1439هـ » الكاتب: نايف حكمي » آخر مشاركة: ابو العزام أبحث عن قراءات مميزة برواية قالون عن نافع » الكاتب: مسلم 323 » آخر مشاركة: مسلم 323 من اجمل إبداعات القطامي في دقيقة واحدة » الكاتب: عبدالله عبدالقادر » آخر مشاركة: ابو العزام بأي مقطع هذا المقام » الكاتب: عبدالله عبدالقادر » آخر مشاركة: عبدالله عبدالقادر لأصحاب الخبرة في الصوتيات -مكسر الصوت- أحتاج مساعدتكم » الكاتب: عزيز القطام » آخر مشاركة: عزيز القطام عشاء الأحد - الشيخ إبراهيم العسيري - 1-3-1439هـ - سورة النساء ..... » الكاتب: نايف حكمي » آخر مشاركة: ابو العزام قرائه بأنفاس مقدسية للشيخ ابو ابراهيم عابد من فلسطين رمضان 1438 » الكاتب: راضِي » آخر مشاركة: راضِي
النتائج 1 إلى 6 من 6

  1. #1

    مزمار جديد

    الصورة الرمزية غريب

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 05 2006

    العمر: 35

    المشاركات : 23

    smail قصيدة رائعة... إقرأها بتمعن.




    (بسم الله)
    عثرت على هذه القصيدة الرائعة في أحد الكتب فأردت مقاسمتها و إياكم.
    أرجو أن تعجبكم


    [align=center]
    يقول الإمام علي رضي الله تعالى عنه

    النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت *** أن السعادة فيها ترك ما فيها
    لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنهـا *** إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيها
    فإن بناها بخير طاب مسكنُـه *** وإن بناها بشر خاب بانيها

    أموالنا لذوي الميراث نجمعُها ***ودورنا لخراب الدهر نبنيها
    أين الملوك التي كانت مسلطــنةً ***حتى سقاها بكأس الموت ساقيها
    فكم مدائنٍ في الآفاق قـــد بنيت ***أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها
    لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيهـا ***فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها
    لكل نفس وان كانت على وجــلٍ ***من المَنِيَّةِ آمـــالٌ تقويهـــا
    المرء يبسطها والدهر يقبضُهــا ***والنفس تنشرها والموت يطويها

    إنما المكارم أخلاقٌ مطهـرةٌ ***الـدين أولها والعقل ثانيها
    والعلم ثالثها والحلم رابعهــــا *** والجود خامسها والفضل سادسها
    والبر سابعها والشكر ثامنها ***والصبر تاسعها واللين باقيها
    والنفس تعلم أنى لا أصادقها ***ولست ارشدُ إلا حين اعصيها

    واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنها ***والجــار احمد والرحمن ناشيها
    قصورها ذهب والمسك طينتها *** والزعفـران حشيشٌ نابتٌ فيها
    أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسـل ***والخمر يجري رحيقاً في مجاريها
    والطير تجري على الأغصان عاكفةً ***تسبــحُ الله جهراً في مغانيهـــا
    من يشتري الدار في الفردوس يعمرها ***بركعةٍ في ظــلام الليــــل يحييها.[/align]








     


  2. #2

    مزمار داوُدي

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 02 2006

    العمر: 29

    المشاركات : 4,050

    الجنس :ذكر

    القارئ المفضل : مُحَمَّد يَحْيَى شَرِيفْ




    النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت *** أن السعادة فيها ترك ما فيها
    لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنهـا *** إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيها
    فإن بناها بخير طاب مسكنُـه *** وإن بناها بشر خاب بانيها

    فيه بيان حالنا مع الدنيا بعد يقيننا بمفارقتها

    أموالنا لذوي الميراث نجمعُها ***ودورنا لخراب الدهر نبنيها
    أين الملوك التي كانت مسلطــنةً ***حتى سقاها بكأس الموت ساقيها
    فكم مدائنٍ في الآفاق قـــد بنيت ***أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها
    لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيهـا ***فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها
    لكل نفس وان كانت على وجــلٍ ***من المَنِيَّةِ آمـــالٌ تقويهـــا
    المرء يبسطها والدهر يقبضُهــا ***والنفس تنشرها والموت يطويها

    فيه التحذير من الانخداع بالدنيا و زخرفها, و الحضّ على عمل الباقية

    إنما المكارم أخلاقٌ مطهـرةٌ ***الـدين أولها والعقل ثانيها
    والعلم ثالثها والحلم رابعهــــا *** والجود خامسها والفضل سادسها
    والبر سابعها والشكر ثامنها ***والصبر تاسعها واللين باقيها
    والنفس تعلم أنى لا أصادقها ***ولست ارشدُ إلا حين اعصيها

    فيه بعض أسباب نيل الجنّة و الحضّ عليها

    واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنها ***والجــار احمد والرحمن ناشيها
    قصورها ذهب والمسك طينتها *** والزعفـران حشيشٌ نابتٌ فيها
    أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسـل ***والخمر يجري رحيقاً في مجاريها
    والطير تجري على الأغصان عاكفةً ***تسبــحُ الله جهراً في مغانيهـــا
    من يشتري الدار في الفردوس يعمرها ***بركعةٍ في ظــلام الليــــل يحييها.

    فيه بعض أوصاف الجنّة التي تحرّك النفوس و تهيّج الأشواق إلى لقاء الباري و الأحبّة


    قصيدة على سهولتها و قصرها جمعت ما لا تحتمله الخطب المرتجلة
    و لا عجب, فقد خرجت من معدن الكلام الفصيح

    بوركت عزيزي غريب و جزيت الجنّة


  3. #3

    مدير عام سابق وعضو شرف

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 08 2005

    الدولة : بلاد الحرمين

    المشاركات : 11,546

    الجنس :ذكر

    القارئ المفضل : محمد صدّيق المنشاوي




    جزاك الله خيرا أخي غريب وبارك فيك على القصيدة الرائعة التي ذكرتني بها حيث قد سمعتها من سنوات طويلة في شريط وتأثرت بها كثيرا


  4. #4

    مزمار ألماسي

    الصورة الرمزية بناجح عبدالهادي

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 02 2006

    المشاركات : 1,321




    جزاك الله خيرا أخي غريب وبارك فيك ..ولكن أريد أن انبه لشئ..

    لانه لا نقول ° الإمام علي عليه السلام ° بل يجب ان نقول °° الإمام علي رضي الله عنه °°

    لان كلمة ( عليه السلام ) تقال فقط للا نبياء والمرسلين ...


  5. #5

    مزمار جديد

    الصورة الرمزية غريب

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 05 2006

    العمر: 35

    المشاركات : 23

    smail




    -بسم الله-

    مشكور أخي الكاسر على شرحك للقصيدة و با رك الله فيك.

    مشكور كذلك أخي عبد الهادي على الملاحظة القيمة فقد نقلت القصيدة بدون انتباه. بارك الله فيك








     


  6. #6

    مزمار داوُدي

    الحالة : غير متصل

    تاريخ التسجيل : 02 2006

    العمر: 29

    المشاركات : 4,050

    الجنس :ذكر

    القارئ المفضل : مُحَمَّد يَحْيَى شَرِيفْ




    بارك الله فيك أخي غريب
    و جزاك الله خيراً



العودة إلى الـــــركـــــن الــعـــــــام

النتائج 1 إلى 6 من 6

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •