إعلانات المنتدى

مطلوب مشرفين ومراقبين للمنتدى ،، أدخل هنا

مهم .. بخصوص الإصدار الجديد للمنتدى

قصيدة رائعة... إقرأها بتمعن.

غريب

مزمار جديد
rank
إنضم
9 مايو 2006
المشاركات
23
العمر
35
الحالة
غير متصل
#1
(بسم الله)
عثرت على هذه القصيدة الرائعة في أحد الكتب فأردت مقاسمتها و إياكم.
أرجو أن تعجبكم


[align=center]
يقول الإمام علي رضي الله تعالى عنه

النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت *** أن السعادة فيها ترك ما فيها
لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنهـا *** إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيها
فإن بناها بخير طاب مسكنُـه *** وإن بناها بشر خاب بانيها

أموالنا لذوي الميراث نجمعُها ***ودورنا لخراب الدهر نبنيها
أين الملوك التي كانت مسلطــنةً ***حتى سقاها بكأس الموت ساقيها
فكم مدائنٍ في الآفاق قـــد بنيت ***أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها
لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيهـا ***فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها
لكل نفس وان كانت على وجــلٍ ***من المَنِيَّةِ آمـــالٌ تقويهـــا
المرء يبسطها والدهر يقبضُهــا ***والنفس تنشرها والموت يطويها

إنما المكارم أخلاقٌ مطهـرةٌ ***الـدين أولها والعقل ثانيها
والعلم ثالثها والحلم رابعهــــا *** والجود خامسها والفضل سادسها
والبر سابعها والشكر ثامنها ***والصبر تاسعها واللين باقيها
والنفس تعلم أنى لا أصادقها ***ولست ارشدُ إلا حين اعصيها

واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنها ***والجــار احمد والرحمن ناشيها
قصورها ذهب والمسك طينتها *** والزعفـران حشيشٌ نابتٌ فيها
أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسـل ***والخمر يجري رحيقاً في مجاريها
والطير تجري على الأغصان عاكفةً ***تسبــحُ الله جهراً في مغانيهـــا
من يشتري الدار في الفردوس يعمرها ***بركعةٍ في ظــلام الليــــل يحييها.[/align]
 
التعديل الأخير:

الكاسر

مزمار داوُدي
rankrankrankrankrank
إنضم
27 فبراير 2006
المشاركات
4,050
الجنس
ذكر
الحالة
غير متصل
#2
النفسُ تبكي على الدنيا وقد علمت *** أن السعادة فيها ترك ما فيها
لا دارٌ للمرءِ بعد الموت يسكُنهـا *** إلا التي كانَ قبل الموتِ بانيها
فإن بناها بخير طاب مسكنُـه *** وإن بناها بشر خاب بانيها

فيه بيان حالنا مع الدنيا بعد يقيننا بمفارقتها

أموالنا لذوي الميراث نجمعُها ***ودورنا لخراب الدهر نبنيها
أين الملوك التي كانت مسلطــنةً ***حتى سقاها بكأس الموت ساقيها
فكم مدائنٍ في الآفاق قـــد بنيت ***أمست خرابا وأفنى الموتُ أهليها
لا تركِنَنَّ إلى الدنيا وما فيهـا ***فالموت لا شك يُفنينا ويُفنيها
لكل نفس وان كانت على وجــلٍ ***من المَنِيَّةِ آمـــالٌ تقويهـــا
المرء يبسطها والدهر يقبضُهــا ***والنفس تنشرها والموت يطويها

فيه التحذير من الانخداع بالدنيا و زخرفها, و الحضّ على عمل الباقية

إنما المكارم أخلاقٌ مطهـرةٌ ***الـدين أولها والعقل ثانيها
والعلم ثالثها والحلم رابعهــــا *** والجود خامسها والفضل سادسها
والبر سابعها والشكر ثامنها ***والصبر تاسعها واللين باقيها
والنفس تعلم أنى لا أصادقها ***ولست ارشدُ إلا حين اعصيها

فيه بعض أسباب نيل الجنّة و الحضّ عليها

واعمل لدار ٍغداً رضوانُ خازنها ***والجــار احمد والرحمن ناشيها
قصورها ذهب والمسك طينتها *** والزعفـران حشيشٌ نابتٌ فيها
أنهارها لبنٌ محضٌ ومن عسـل ***والخمر يجري رحيقاً في مجاريها
والطير تجري على الأغصان عاكفةً ***تسبــحُ الله جهراً في مغانيهـــا
من يشتري الدار في الفردوس يعمرها ***بركعةٍ في ظــلام الليــــل يحييها.

فيه بعض أوصاف الجنّة التي تحرّك النفوس و تهيّج الأشواق إلى لقاء الباري و الأحبّة


قصيدة على سهولتها و قصرها جمعت ما لا تحتمله الخطب المرتجلة
و لا عجب, فقد خرجت من معدن الكلام الفصيح

بوركت عزيزي غريب و جزيت الجنّة
 

فالح الخزاعي

مدير عام سابق وعضو شرف
rankrankrankrankrank
إنضم
27 أغسطس 2005
المشاركات
11,546
الجنس
ذكر
القارئ المفضل
محمد صدّيق المنشاوي
الحالة
غير متصل
#3
جزاك الله خيرا أخي غريب وبارك فيك على القصيدة الرائعة التي ذكرتني بها حيث قد سمعتها من سنوات طويلة في شريط وتأثرت بها كثيرا
 
إنضم
22 فبراير 2006
المشاركات
1,321
الحالة
غير متصل
#4
جزاك الله خيرا أخي غريب وبارك فيك ..ولكن أريد أن انبه لشئ..

لانه لا نقول ° الإمام علي عليه السلام ° بل يجب ان نقول °° الإمام علي رضي الله عنه °°

لان كلمة ( عليه السلام ) تقال فقط للا نبياء والمرسلين ...
 

غريب

مزمار جديد
rank
إنضم
9 مايو 2006
المشاركات
23
العمر
35
الحالة
غير متصل
#5
-بسم الله-

مشكور أخي الكاسر على شرحك للقصيدة و با رك الله فيك.

مشكور كذلك أخي عبد الهادي على الملاحظة القيمة فقد نقلت القصيدة بدون انتباه. بارك الله فيك