إعلانات المنتدى


..تدبـــر لا تفسيـــر ..

الأعضاء الذين قرؤوا الموضوع ( 0 عضواً )

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
..تدبـــر لا تفسيـــر ..

يكثر الحديث عن تدبر القرآن -وخصوصاً في هذه الأيام- وهو أمرٌ لا يختلف عليه اثنان من حيث أهمّيته، وفضله،
وعظيم أثره على القلب، إلا أنَّ كثيراً مِن الناس يتوقّف تفاعله مع هذا الموضوع عند حدِّ سماعِ أهمّيتِه وفضائلِه؛
لأنه يشعر أن بينه وبين التدبر مفاوزَ، ومسافاتٍ حتى يكون أهلاً لممارسته، والتنعّمِ بآثاره، فهو يظن أنه لا بد من أن
يكون على علمٍ بتفسيرِ أي آيةٍ يتدبّرها! بل ربما خُيِّل إليه أنه لا يجوز الاقتراب من سياجه حتى يكون بمنزلة العالم المفسر الفلاني الذي يُشار إليه بالبنان!

ولَلّه! كم حرَمَ هذا الظنّ فئاماً من الناس من لذّةِ التدبّر، وحلاوةِ التأمّلِ في الكتاب العزيز! وكم فات عليهم بسببه من خيرٍ عظيم!

ولا شك أن الدافع الذي منعهم من الاقتراب من روضة التدبر دافعٌ شريف، وهو الخوف من القولِ على الله بغير علمٍ.
ولكنّ الشأن هنا، هل هذا الظنّ صحيحٌ، وتطبيقه في محله؟!

والجواب:ليس الأمر كذلك، فإن دائرةَ التدبّر أوسع وأرحب من دائرة التفسير،ذلك أن فهمَ القرآن نوعان:
النوع الأول: فهْمٌ ذهني معرفي.
والنوع الثاني: فهمٌ قلبي إيماني.

فالنوع الأول: وهو تفسير الغريب، واستنباط الأحكام، وأنواع الدلالات هو الذي يختص بأهل العلم -على تفاوت مراتبهم-
وهم يغترفون من علومه على قدر ما آتاهم الله تعالى من العلم والفهم {فَسَالَتْ أَوْدِيَةٌ بِقَدَرِهَا}[الرعد:17]،
وليس هذا مراداً لنا هنا بل المراد هو الآتي، وهو:
النوع الثاني:وهو الفهم الإيماني القلبي، الذي ينتج عن تأمّلِ قارئ القرآن لما يمرّ به من آيات كريمة، يعرف معانيها،
ويفهم دلالاتها، بحيث لا يحتاج معها أن يراجعَ التفاسيرَ فيتوقف عندها متأملاً؛ ليحرّكَ بها قلبَه، ويعرضَ نفسه وعملَه عليها، إن كان من أهلِها حمِد الله، وإن لم يكن من أهلِها حاسبَ نفسه واستعتبَ.

والفهم الثاني هو الغاية،والأول إنما هو وسيلة.
يقول الحسن البصري -رحمه الله-: "العلمُ علمان: علمٌ في القلب فذاك العلم النافع، وعلمٌ على اللسان فتلك حجة الله على خلقه".

ولعلي أضرب مثلاً يوضح المقصود: تأمّلْ معي أخي القارئ في أواخر سورة النبأ، يقول تعالى: {إِنَّا أَنْذَرْنَاكُمْ عَذَابًا
قَرِيبًا يَوْمَ يَنْظُرُ الْمَرْءُ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ وَيَقُولُ الْكَافِرُ يَا لَيْتَنِي كُنْتُ تُرَابًا}[النبأ:40] فهل هذه الآيةُ الكريمة تحتاج من المسلمِ
حتى يفهمَها ويتدبّرَها إلى رجوعٍ للتفاسير؟

كلا، بل هو يحتاج أن يتوقّف قليلاً؛ ليعيشَ ذلك المشهدَ المهولَ، ويراجعَ حسابَه مع قربِ هذا اليوم: ماذا أعدّ له؟
وماذا يتمنى لو عرِضت عليه الآن صحائف أعماله:حسنِها وسيئِها؟ ولماذا يتمنى الكافر أن يكون تراباً؟

أحسبُ أن الإجابةَ عن هذه التساؤلات كفيلةٌ بأن يتحقّقَ معها مقصود التدبّر، وهذا ما قصدته بقولي -عن النوع الثاني من الفهم-: الفهم القلبي الإيماني.

ومن تأمَّلَ القرآنَ، وجد أن القضايا الكلّيةَ الكبرى واضحةٌ جداً، بحيث يفهمها عامّة مَنْ يتكلّمون اللغةَ العربيةَ، كقضايا التوحيدِ،
واليومِ الآخرِ بوعدِه ووعيدِه وأهوالِه، وأصولِ الأخلاقِ الكريمةِ والرديئة.

وعندي من أخبارِ التأمّلات التي أبداها بعض العامة، ما يجعلني أجزم أنّ منْ أعملَ ذهنَه قليلاً -مهما كان مستواه العلمي- في هذه الموضوعاتِ، فسيظفر بخيرٍ عظيم.

وإليك هذا الموقف الذي وقع لرجلٍ عاميّ في منطقتنا حينما سمعَ الإمامَ يقرأُ قول الله تعالى في سورة الأحزاب:
{وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنْكَ وَمِنْ نُوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُمْ مِيثَاقًا غَلِيظًا * لِيَسْأَلَ الصَّادِقِينَ
عَنْ صِدْقِهِمْ وَأَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا أَلِيمًا}[الأحزاب:7-8] قام فزعاً بعد الصلاةِ يقول لجماعةِ المسجد: يا جماعة! خافوا الله!
هؤلاء خيرةُ الرسل سيسألون عن صدقِهم، فماذا نقول نحن؟! فبكى وأبكى -رحمه الله تعالى-.

ومن وفّقَ للتدبّرِ، والعيشِ مع القرآن فقد أمسكَ بأعظم مفاتيحِ حياةِ القلب،كما يقول ابن القيم: "التدبّر مِفتاح حياةِ القلب"،
وسيجد أنَّ العيشَ مع القرآن لا يعادله عيشٌ! ألم يقل الله تعالى لنبيه: {مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآَنَ لِتَشْقَى}[طه:2]؟
لا والله، ما جعله شقاءً، ولكن جعله رحمةً، ونوراً، ودليلاً إلى الجنة كما قال قتادة رحمه الله.

أسأل الله تعالى أن يفتح قلبي وقلبَك لفهم كتابِه، وتدبُّرِه على الوجه الذي يرضيه عنّا، وصلى الله وسلم على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
[الدكتور/ عمر المقبل]
..في حفظ الرحمن ورعايته..
 
  • أعجبني
التفاعلات: 3 أشخاص

عبدآلمجيد

مزمار ذهبي
24 سبتمبر 2009
891
39
28
الجنس
ذكر
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

أسأل الله تعالى أن يفتح قلبي وقلبَك لفهم كتابِه، وتدبُّرِه على الوجه الذي يرضيه عنّا،

آمين آمين جزاكِ الله خيرا ..
موضوع مفيد جداً..
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

حيّاك الله أخي الفاضل عبدالمجيد،،
وجزاك الله كل خير..
أسعدني وشرفني مرورك،، أسعدك الله في الدنيا والآخرة..
 

مادي 15

مشرفة الركن العام
المشرفون
16 مايو 2008
12,222
844
113
الجنس
أنثى
القارئ المفضل
عبد الله المطرود
علم البلد
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

بارك الله فيك أختي الغالية.
ووفقنا وإياااك لفهم كتابه وتدبره, والعمل به.
جزاااكِ الله خيرًا ووالديك.
 
  • أعجبني
التفاعلات: شخص واحد

عيش المشتاقين

مشرفة سابقة
3 ديسمبر 2010
2,186
86
48
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

رائع جداً ما خطت يمناك ، سلمتِ أختي على لفتاتك القيّمة ..
مواضيعك مميزة .. لا حُرمتِ الأجر ولا نعدمكِ يارب ..






 
  • أعجبني
التفاعلات: شخص واحد

۩ العضو النادر ۩

مشرف سابق
7 ديسمبر 2009
9,545
154
0
الجنس
ذكر
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

جزاك الله خير
وبلغك ممناك.
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

حيّاكم الله جميعًا..
أسعدني مروركم وتواجدكم أسعدكم الله في الدارين..
كل الشكر والتقدير لكم..
 

الشهاب

مشرف سابق
8 ديسمبر 2006
8,690
57
0
الجنس
ذكر
القارئ المفضل
محمود خليل الحصري
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

جزاك الله ربي خيراً وموضوعه جميل في بابه
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

أهلاً بك أخي الفاضل الشهاب،،
وجزاك الله كل خير ورزقك من حيث لاتحتسب..
أسعدني مرورك وتواجدك أسعدك الله في الدنيا والآخرة..
يسر الله لك جميع أمورك ووفقك لكل خير..
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

وفيكِ بارك الله أختي شمس الحقيقة..
أسعدني مروركِ أسعدكِ الله..
 

خفايا الرووح

مزمار فعّال
13 مارس 2011
83
7
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

جزاك الله خيرا أختي الغالية ..
وسلمت يداك على طرحك الرائع ..:zhr:
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

وجزاكِ كل خير أختي الحبيبة،،
أسعدني مروركِ وتواجدكِ أسعدكِ الله في الدارين..
 

صفو الأيام

مشرفة سابقة
26 نوفمبر 2009
3,418
70
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

نسأل الله العظيم ان يرزقنا حسن تدبر كتابه الكريم والعمل به على الوجه الذي يرضاه
جزاك الله كل خير وبارك الله فيك
وجعل ماطرحتيه بموازين حسناتك
 

حفيدة عمر

مزمار داوُدي
1 سبتمبر 2010
4,580
77
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

جزاك الله خير
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

صفو الأيام - حفيدة عمر..
أهلاً بكما،، أسعدني مروركما أسعدكما الله..
 

طموحـة

مشرفة سابقة
31 أكتوبر 2010
4,028
154
63
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..

رفع الله قدرك واعلى شأنك..

بارك الله فيك ..
 
  • أعجبني
التفاعلات: شخص واحد

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

اللهم آمين وإياكِ أختي الغالية..
أسعدني مروركِ أسعدكِ الله..
 

*ريتاج*

مزمار ألماسي
9 نوفمبر 2009
1,243
25
0
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

جزاك الله خيرا غاليتي و جعل ما تقدمين في ميزان حسناتك
 

فتاة صادقة

مزمار داوُدي
8 أكتوبر 2009
7,553
310
0
الجنس
أنثى
رد: ..تدبـــر لا تفسيـــر ..

أهلاً بالغالية رتوج،، افتقدناكِ والله..
وجزاكِ كل خير ورفع قدركِ في الدنيا والآخرة..
أسعدني مروركِ أسعدكِ الباري..
 

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع