• أهلا وسهلا بكم فى :: منتدى مزامير آل داوُد .
    إذا كانت هذه زيارتك الأولى فننصح بالتوجه الى صفحة التعليمات بالضغط هنا و إذا لديك لمحة شامله عن التعليمات فبإمكانك التسجيل من هنا التسجيل.
إعلانات المنتدى
تعيين أئمة جدد بالحرمين الشريفين صفر 1441هـ

دروس جد جد مهمة

الأعضاء الذين قرؤوا الموضوع ( 0 عضواً )

ben_tachfine

مزمار داوُدي
إنضم
13 ديسمبر 2005
المشاركات
3,857
مستوى التفاعل
9
الجنس
ذكر
(بسم الله)

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.
هذه دروس و الله جد مهمة لنا في حياتنا حتى نرقى بأنفسنا و نصلح قلوبنا و نزيل منها كل نفاق و كذب و رياء و كل ما علق بقلوبنا من نكاث سودا بسبب معاصينا تاب الله علينا و عليكم.

و هذا الدرس الأول للمتزوجين و للمقبلين على الزواج رزقهم الله الزوجات و الأزواج الصالحين، يتحدث في الشيخ حسين يعقوب عن حقوق الزوج و الزوجة و كيف نعيش سعداء مع زوجاتنا و ننشئ جيلا صالحا عابدا موحدا لله متبعا لرسوله (ص) و أصحابه و خير الناس.

الدرس الأول: للمتزوجين فقط

و بعده أدرج سلسلة عجائب (الشرح الجديد) يتحدث فيها حسين يعقوب عن القلوب المريضة التي بين أضلعنا، أصلحها الله و طهرها:

سلسلة إصلاح القلوب

هذه هي الدروس، و لا تنسونا من صالح دعائكم
 

الداعية

مراقبة قديرة سابقة وعضو شرف
عضو شرف
إنضم
11 نوفمبر 2005
المشاركات
19,981
مستوى التفاعل
74
الجنس
أنثى
بسم الله الرحمن الرحيم
جزاكم الله خيرا الاخ الكريم بن تاشفين ووفقكم لكل خير فعلا نصائح وتوجيهات تهم كل الشباب وفقنا الله واياكم لكل خير والشيخ يعقوب احب اشرطته بارك الله به وجعل كلماته في ميزان حسناته.
وننتظر باقي الاشطرة لا حرمك الله من الفردوس الاعلى من الجنة
 

فالح الخزاعي

مدير عام سابق وعضو شرف
عضو شرف
إنضم
27 أغسطس 2005
المشاركات
11,547
مستوى التفاعل
82
الجنس
ذكر
القارئ المفضل
محمد صدّيق المنشاوي
بارك الله فيك على الدروس القيمة وجزاك الله خيرا
 

ben_tachfine

مزمار داوُدي
إنضم
13 ديسمبر 2005
المشاركات
3,857
مستوى التفاعل
9
الجنس
ذكر
(بسم الله)

بارك الله فيكما إخوتي.
و الله إن الشيخ حسين يعقوب من أكثر الشيوخ الذين يهتمون بأمر إصلاح القلوب لما في ذلك من الأثر الكبير على إصلاح المرء و كذا المجتمع.

أما بخصوص الجديد من دروسه فأظن أن ذلك قريب إن شاء الله كما عودنا ذلك الشيخ، لكن العجيب في دروس الشيخ أنها طويلة الأمد، بمعنى أن المرء لا يستطيع تطبيق ما فيها إلا بعد مرور أشهر، و ذلك لارتباط ذلك بالقلب، و إصلاح القلب بعد فساده أمر عصي، و الأعجب أن ترى من ينصت لهذه الدروس و يحسب أنها للعصات أو للمرائين، و كأن الرياء أمر يسهل عليه أن يبعده عنه، و هيهات هيهات، فكما ذكر رسولنا (ص) أنه الشرك الخفي.

و لو صدق المرء مع نفسه لعلم أنه منافق مرائي كذاب كلما أنصت لمثل هذه الدروس، نسأل الله أن يطهر قلوبنا من الشرك و الرياء و الكذب و كل ما نكث فيها، و أن يجعلها أصفى من الحليب، آمين
 

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع ( الأعضاء : 0 ، الزوار : 1 )

أعلى أسفل